رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أهالى الجمرك يعتصمون للمطالبة بالتحقيق مع المسئولين

محلية

الأربعاء, 18 يوليو 2012 14:39
أهالى الجمرك يعتصمون للمطالبة بالتحقيق مع المسئولينجانب من اعتصام الأهالى
الاسكندرية - شيرين طاهر:

قام العشرات من أهالى منطقة الجمرك بعمل وقفة احتجاجية أمام باب 10 ميناء الاسكندرية وقطع الطريق ومنع سير السيارات احتجاجا على قيام المسئولين بتجاهل مطالبهم وعدم قيام المحافظ بتوفير مساكن بديلة لهم وصرف تعويضات للمتضررين والقصاص من أصحاب العقار.

وأكد الاهالى ان صاحب العقار ضرب بجميع الشكاوى والتحذيرات عرض الحائط وقام بمغافلتهم بأنه سيقوم ببناء مخزن فقط وبعد ذلك فوجئوا بأنه قام ببناء 4 طوابق ثم بعد الثورة قام ببناء 11 طابقا على 2

متر فقط مما تسبب فى ميل للعقار وسقط على العقارات المجاورة.

وبكى الاهالى قائلين من الذى يعوضنا عن ابنائنا وأسرنا الذين دفعوا حياتهم تحت الانقاض وحتى الان مازال هناك اسرة لم يعلم أحد عنها شيئا.


وطالب اهالى العقار المجاور بتعويضهم عن مساكن بديلة بدلا من العقارات التى قام المحافظ بإزالتها لكى يتمكن من دخول البلدوزر لإزالة الانقاض من تحت المنزل، وأصدروا بيانا أكدوا

انه بعد أن أصبح دم الشعب المصرى مثل الماء نتيجة الاهمال واصبح الشعب كالفراخ يذبح كل يوم ولا يتحرك أحد، وأن المحافظ حدد ثمن المواطن المصرى "عشرة آلاف جنية فقط لا غير"، قائلين: فهل يساوى المواطن 10 آلاف فقط عند المحافظ.

قرر أهالى الجمرك تواصل الاعتصام السلمى حتى يتم تنفيذ مطالبنا وهى محاكمة المسئولين وهم "المحافظ ورئيس الحى ومهندس الحى والمقاول" وتعويض اهالى المتوفين والمصابين تعويضا يليق بكرامتهم الانسانية"، وتعويض المتضررين من سقوط العقارات بشقق دائمة وليس مساكن إيواء وخيام وقيام لجنة بفحص جميع العقارات القديمة والجديدة والمخالفة فى بحرى مع وقف البناء بدون ترخيص.

أهم الاخبار