رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إضراب عمال غزل المحلة لرفع الأرباح

محلية

الأحد, 15 يوليو 2012 11:06
إضراب عمال غزل المحلة لرفع الأرباحصورة ارشيفية
بوابة الوفد ـ متابعات:

اضرب صباح اليوم أكثر من 20 ألف عامل وعاملة من عمال شركة غزل المحلة إضرابا، وذلك للمطالبة برفع الأرباح من 4.5 شهر إلى 12 شهرا أسوة بما يتم صرفه للعاملين فى الشركة القابضة للغزل والنسيج.

وأكد العمال أن الأرباح كانت تصرف 6.5 شهر قبل الثورة وفوجئ العمال بتخفيضها إلى 4.5 وإلغاء الشهرين الذى كان العمال قد أضربوا من أجل زيادتهم فى ديسمبر عام 2006 .
كما طالب عمال الشركة بإقالة فؤاد عبد العليم حسان رئيس الشركة القابضة والذى عين حديثا بديلا لمحسن الجيلانى

بعد أن كان يشغل رئيس مجلس إدارة شركة غزل المحلة، أكد العمال أنه ليس من المنطقى أن يتولى حسان رئاسة الشركة القابضة وهو الذى خسر شركة غزل المحلة الملايين على مدار السنوات الثلاثة التى تولى فيها ، حيث إن الشركة حققت خسائر فى عهده بلغت 144 مليون جنيه فى السنة الأولى ، و140 مليونا فى السنة الثانية، و135 مليونا فى السنة الثالثة .
وطالب العمال بتحديد الحد الأدنى للأجور
بواقع 1500 جنيه، وصرف مكافأة نهاية الخدمة بواقع ثلاثة أشهر عن العام بدلا من شهر.
كان العمال البالغ عددهم 25 ألف عامل وعاملة قد هددوا بالإضراب فى 7 يوليو الماضى ولم ينظر إليهم أحد من المسئولين، أو حتى يعدهم بدراسة مطالبهم التى أرسلوها لكافة المسئولين .
يذكر أن العمال كانوا ينتظرون صرف 1.5 شهر من الأرباح تصرف كسلفة مع دخول شهر رمضان من كل عام، وقد أكد لهم بعض الإداريين انه لن يتم صرفها هذا العام، وعلى الرغم من قيام إدارة الشركة بتعليق منشور صباح اليوم يؤكد على صرف الشهر والنصف بعد إعلان الإضراب، إلا أن العمال قاموا بتمزيق المنشور معلنين إضرابهم حتى تحقيق كافة المطالب .

أهم الاخبار