"العادلي" يرفض الخروج من الزنزانة خوفا من المساجين ‬

محلية

السبت, 12 مارس 2011 18:50


أكدت مصادر مسئولة لـ‮ »‬الوفد‮« ‬من داخل سجن مزرعة طرة،‮ ‬أن حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق والمحبوس حالياً‮ ‬علي ذمة التحقيق في قضية‮ ‬غسل أموال والتربح،‮ ‬يعاني من حالة نفسية سيئة جداً‮ ‬أصابته بحالة اكتئاب شديدة‮.. ‬وأشارت المصادر إلي أن‮ »‬العادلي‮« ‬يرفض التحدث مع أحد في السجن ويرفض الزيارات باستثناء زيارة زوجته وابنه شريف،‮ ‬ويعيش‮ »‬العادلي‮« ‬في زنزانة انفرادية بها حمام،‮ ‬إلي

جوار زنزانة‮ »‬هشام طلعت مصطفي‮« ‬الصادر ضده الحكم بـ‮ ‬15‮ ‬سنة في قضية مقتل المطربة سوزان تميم‮.‬

 

كما يعاني‮ »‬أحمد عز‮« ‬أمين التنظيم الأسبق بالحزب الوطني والمحبوس حالياً‮ ‬علي ذمة التحقيق في قضية تربح،‮ ‬من حالة اكتئاب شديدة تأتي في المرتبة الثانية بعد‮ »‬العادلي‮«.‬

وأشارت المصادر إلي أن‮ »‬أحمد المغربي‮« ‬وزير الإسكان

السابق يتناول طعام السجن ويرفض أي طعام يأتي إليه من الخارج‮.‬

أما‮ »‬زهير جرانة‮« ‬وزير السياحة السابق،‮ ‬و»العادلي‮« ‬و»عز‮« ‬يتناولون طعاماً‮ ‬من خارج السجن‮.‬

واستقبل سجن مزرعة طرة اللواءات‮ »‬عدلي فايد‮« ‬مدير مصلحة الأمن العام،‮ ‬و»إسماعيل الشاعر‮« ‬مدير أمن القاهرة السابق،‮ ‬و»أحمد رمزي‮« ‬مدير مصلحة الأمن المركزي،‮ ‬بعد صدور قرار النائب العام بحبسهم‮ ‬15‮ ‬يوماً‮ ‬علي ذمة التحقيق في قضية اتهامهم بقتل المتظاهرين يومي‮ ‬25‮ ‬و28‮ ‬يناير‮.. ‬وتم حبس اللواء حسن عبدالرحمن بسجن أكاديمية الشرطة،‮ ‬نظراً‮ ‬لعدم صدور قرار بإنهاء خدمته‮.‬

 

أهم الاخبار