وثائق: أمن الدولة بأسيوط قتلت 146

محلية

الاثنين, 07 مارس 2011 18:42
أسيوط- عبده حسانين:

تمكن المتظاهرون خلال اقتحام مبنى مباحث أمن الدولة بمحافظة أسيوط, من العثور على بعض الملفات السرية لمتابعة الجهاز لأحداث الصدام المسلح بين الجماعات الإسلامية وأجهزة الأمن التى راح ضحيتها أكثر من 89 قتيلا و 126 مصابا على مستوى محافظات الصعيد فى التسعينات . وتبين الوثائق أن

أجهزة الأمن استعانت بأصحاب السوابق, والمجرمين , وتجار المخدرات والأسلحة أمثال عزت حنفى إمبراطور النخيلة للمشاركة فى تصفية 23 من الجماعات بقرى الزرابى بأبوتيج, وجزيرة البدارى وعزبة بنى مر ومنفلوط, وبعض القرى.

وفى نهاية المطاف تدخلت أجهزة الأمن

فى تصفية أعوانها بالقتل والسجن على مستوى محافظات الصعيد بعدأن تركت لهم الحرية التامة فى ممارسة كافة أنواع الفساد والبلطجة بحرية تامة.

كما تضمنت الوثائق والملفات الخاصة برؤساء وعمداء الكليات بجامعتى أسيوط والأزهر والتقرير اليومي من أتباعهم من الأساتذة المجندين لهم، بالإضافة إلى تعطيل أحكام قضائية خاصة بدور العبادات ورجال الدين ضد المحافظين السابقين والحاليين, ولم يتم تنفيذ حكم واحد منها.

أهم الاخبار