دعاية انتخابية ومشاجرات بمساجد بنى سويف

محلية

الجمعة, 18 مايو 2012 16:11
دعاية انتخابية ومشاجرات بمساجد بنى سويفوزير الأوقاف محمد القوصى
بنى سويف - محسن عبد الكريم:

 

استغل عدد من أئمة وخطباء المساجد خطبة الجمعة للدعاية التيار الإسلامى وذلك قبل بدء التصويت للانتخابات الرئاسة بساعات قليلة.

ففى مسجد حراء بالجزيرة المرتفعة بمدينة بنى سويف قام إمام المسجد ويدعى سيد عبد العليم بدعوة المصلين للتصويت لصالح مرشح الإخوان المسلمين محمد مرسى بعد أن أكد الإمام للمصلين أنه يدعوهم لما فيه الخير للبلد، وهو الأمر الذى رفضه العديد من المصلين الذين هددوا بتحرير محاضر فى النيابة ضد إمام المسجد.

فيما انصرف عدد من المصلين من مسجد عثمان بن عفان وعمر بن الخطاب بمدينة بنى سويف أثناء اعتلاء الإمام المنبر ودعوته للمصلين بانتخاب مرشح جماعة الاخوان المسلمين،

حيث يعتبر مسجد عمر بن الخطاب هو المسجد الذى يؤدى فيه مرشد جماعة الإخوان المسلمين فيه الصلاة أثناء وجوده ببنى سويف ويعتبره من أفضل المساجد المقربة إليه.

وتحول عدد من مساجد القرى إلى ساحات للمشاجرات وأبواق لدعم مرشحى التيار الإسلامى خاصة عبد المنعم أبو الفتوح ومحمد مرسى وهو الأمر الذى رفضه جموع المصلين الذين أكدوا أن المساجد للعبادة وليست للدعاية الانتخابية، وهاجم عدد كبير من المصلين الأئمة والدعاة أثناء خطبة الجمعة والدعوة لمرشح بعينه خاصة مرشحى التيار الاسلامى، رافضين خلط السياسة بالدين، مؤكدين أن مرشحى التيار المتأسلمين يتاجرون بالدين لخدمة مصالحهم الشخصية والدين برىء مما يفعلون.

أهم الاخبار