رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

" مصر الخير" تنجح فى احتواء أزمة سيول أسوان

محلية

الأحد, 13 مايو 2012 20:49
 مصر الخير تنجح فى احتواء أزمة سيول أسوانعلى جمعة مفتى الديار المصرية
كتبت - سالى حسن

نجحت مؤسسة "مصر الخير" برئاسة الدكتور على جمعة مفتى الجمهورية رئيس مجلس أمناء المؤسسة فى إيقاف  قرار إزالة منازل المتضررين من السيول الذى تعرضت له قرية الأعقاب بمركز ومدينة أسوان في 2010 .

جاء ذلك بعد إرسال إنذارات للاهالى المقيمين بالقرية خلال اليومين الماضيين من قبل محافظة أسوان ، يفيد بضرورة إخلائهم المنازل تمهيدا لإزالتها بحجة إنها غير آمنة وتم إقامتها بالمخالفة وانه سيتم نقلهم إلى أماكن أخرى، مما أدى إلى انتقال وفد من مؤسسة مصر الخير تضمن اللواء احمد سعفان مدير الاتصالات الحكومية بالمؤسسة  واللواء مجدي سليم  مدير العمليات الميدانية ، والعميد طارق حسن مدير مكتب المؤسسة بأسوان وأيمن فريد مدير تنفيذ المشروع  إنشاء المنازل للاهالى لمقابلة  اللواء مصطفى السيد محافظ أسوان وتقديم  المستندات التى تؤكد إقامة المنازل للاهالى بناءً على طلب المحافظة وبعد الحصول على جميع الموافقات من مديرية الشئون الاجتماعية والري  بالمحافظة التى توضح أن المنطقة آمنة .
وأكدت  مؤسسة "مصر الخير" فى بيان لها انه بمجرد معرفتها بالإنذارات التى تم إرسالها إلى أصحاب المنازل التى أقامتها المؤسسة للاهالى بقرية الأعقاب عقب  كارثة السيول الماضية خلال عام 2010  وفقدان الاهالى  منازلهم ، قام وفد من المؤسسة

بمقابلة اللواء مصطفى السيد محافظ أسوان وفى حضور سكرتير عام المحافظة والسكرتير المساعد  ،للتأكيد على أن المؤسسة قامت ببناء عدد 39منزلا  للاهالى بعد أن تقدمت المحافظة في ذلك التوقيت بطلب إلى مؤسسة "مصر الخير " لمد يد العون لها والمساهمة في تخفيف أثر الكوارث الطبيعية علي المواطنين البسطاء متضررى السيول فى أسوان وتم توقيع بروتوكول مع المحافظ لبناء المنازل بعد أخذ موافقات الري والاسكان والشئون الاجتماعية والزراعة وهي الجهات المنوطة بتحديد أماكن البناء الآمن ومواصفات البناء وان المحافظة ومديرية الشئون الاجتماعية هما الذين حددوا  أسماء الاهالى الذين تضرروا من كارثة السيول وكذلك أماكن إقامة المنازل وكذلك بعد التأكد من أن الاهالى يملكون قطع الاراضى المقام عليها المنازل  وكان دور المؤسسة قاصرا علي التمويل فقط.
وهو ما أيده المحافظ حيث أصدر توجيهاته لرئيس مجلس ومدينة أسوان خلال لقاء وفد المؤسسة معه ، بضرورة إيقاف قرارات الإزالة للاهالى مع إرسال خطابات أخرى  لهم اعتبارا من فورا  تفيد بأن المنازل ستظل قائمة ولن يتم إزالتها
بعدما تأكدت المحافظة  بسلامة أوراقها وانه تم إنشاء المنازل  من قبل المؤسسة بعد الحصول على كافة الإجراءات القانونية  وبناءً على ذلك يتم إيقاف قرارات الإزالة .
وأكد اللواء مصطفى السيد محافظ أسوان ، أن الإنذارات التى تم إرسالها للاهالى لإزالة منازلهم هو خطأ غير مقصود وانه سيتم تصحيحه ،حيث قام المحافظ بالاتصال برئيس الوحدة المحلية التابعة لها قرية  الأعقاب ، ومطالبته بإرسال خطابات للاهالى للاعتذار لهم عن الخطابات التى تم إرسالها لهم مسبقا ، والتأكيد على أن منازلهم التى تم إنشاؤها بمعرفه مؤسسة "مصر الخير"  لن يتم إزالتها كما استدعى المحافظ المهندس حسام عبد الراضي مدير وحدة التنفيذ وتطوير العشوائيات بالمحافظة لحل مشكلة الاهالى ،مؤكدا له أن  جميع المنازل تم بناؤها وفقا للإجراءات القانونية السليمة .
جدير بالذكر ان مؤسسة مصر الخير برئاسة الدكتور على جمعة مفتى الجمهورية  قامت بتوقيع  اتفاق تعاون مشترك مع محافظة أسوان لبناء عدد 38 منزلا للاهالى بتكلفة 65 ألف جنيه لكل منزل  للاهالى الذين  تعرضت منازلهم للانهيار عقب كارثة السيول الماضية وانه  تم تسليم  الموقع من قبل المحافظة إلى مؤسسة مصر الخير يوم 13 مارس 2010  للبدء فى إنشاء المنازل ، خاصة بعدما  تم الحصول علي كافة التصريحات اللازمة من المحليات والزراعة والري  قبل التنفيذ  وتحت إشراف وموافقة المحافظة  وبناء عليه قامت المؤسسة بالتعاقد مع المكتب الاستشاري و المقاول المكلف بعملية الإنشاءات وانه تم تخصيص  ميزانية  هذا المشروع من حساب الإغاثة الخاص بمؤسسة مصر الخير  فى البنوك المصرية لصالح منكوبى السيول.

أهم الاخبار