برتوكول بين "مصر الخير" و"الأطباء" لتطبيق التعليم المستمر

محلية

الاثنين, 07 مايو 2012 19:02
برتوكول بين مصر الخير والأطباء لتطبيق التعليم المستمر
كتبت - سالى حسن

قال د.خيري عبد الدايم نقيب الأطباء إن التعليم الطبي المستمر أصبح ضرورة يفرضها العصر الحديث.

وأضاف "الطب يتغير كل يوم وبسرعة وهناك أجهزة ووسائل علاجية وتشخيصية وأدوية جديدة".
جاء ذلك خلال حفل توقيع البروتوكول المشترك بين مؤسسة مصر الخير ونقابة الأطباء، لتطبيق نظام التعليم الطبى المستمر بمحافظات مصر لتأهيل الأطباء لمواكبة أحدث التطورات في تخصصاتهم، اليوم الإثنين.

وقال د.علاء إدريس رئيس قطاع البحث العلمي في مؤسسة مصر الخير

إن المرحلة الأولي لتأهيل الأطباء ستشمل 5 تخصصات هي القلب والعظام وطب الأسرة والأطفال والنساء والتوليد.

وأوضح أن المرحلة الأولى ستبدأ في 5 نقابات فرعية هي إسكندرية وأسوان وشمال سيناء ودمياط وسوهاج, التى تم اختيارها وفقا للأولويات ولكونها محافظات ممثلة للتركيبة السكانية والجغرافية لباقى المحافظات على أن يتم فى مراحل قادمة تعميم

المشروع ليشمل باقى المناطق.

وأضاف إدريس أن أهمية هذا البرتوكول تنبع من أن الأطباء يحصلون علي ترخيص مزاولة المهنة مرة واحدة في العمر الأمر الذي يختلف عما هو مطبق في كافة دول العالم حيث يجدد الأطباء ترخيص مزوالة العمل كل فترة تراوح ما بين 2 و5 أعوام بعد اجتياز عدد من الدورات التدريبية والمحاضرات النظرية حول أحدث المتغيرات والتطورات في مجال التخصص.

وأشار إلي أن نقابة الأطباء شددت علي أهمية تامين التعليم الطبي المستمر للاطباء قبل الزامهم بتجديد التراخيص كل مدة وخاصة في ظل عدم توافر فرص تعليمية جيدة وخاصة في المحافظات .
وقال رئيس قطاع البحث العلمي في مؤسسة مصر الخير

ان البرتوكول سيوفر فرصا تعليمية مستمرة و مجانية للاطباء في نقاباتهم الفرعية دون الحاجة الي السفر القاهرة او خارج مصر من خلال تطبيق احدث تقنيات التعليم عن بعد والتعليم ثنائي الاتجاه وتجهيز النقابات الفرعية باحدث الوسائل اللازمة لذلك .
وأكد ان الدورات والمحاضرات سيتم تسجيلها حتي تكون بعد ذلك متاحة يمكن الاستفادة بها علي أكبر نطاق، مضيفا أن الجمعيات الطبية المتخصصة ستتولي إعداد مناهج الدراسة وخطط العمل بالنسبة للدورات المطلوبة وعدد ساعات التدريب .
وأشار ادريس إلي أن المستهدف ادخاله من 65 الي 85 % من الاطباء في تلك المحافظات في تلك البرامج, مؤكدا انه في حال نجاح التجربة سيتم تعميمها في مختلف المحافظات وفي حالة وجود اي قصور سيتم اعادة التقييم لمعرفة اوجه القصور وعلاجها والانطلاق من جديد ، موكدا ان الخدمة ستكون مجانية للاطباء .

واوضح أنه سيتم الإعلان عن برنامج التعليم الطبى المستمر مع بدء إطلاق المشروع ويتم وضع اختبارات التسجيل والاشتراك بالبرنامج تحت إشراف لجنة تسيير المشروع.

أهم الاخبار