رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تصاعد أزمة تصدير البطاطس تحاصر السفارة الروسية

محلية

الثلاثاء, 10 أبريل 2012 16:42
تصاعد أزمة تصدير البطاطس تحاصر السفارة الروسية
كتبت - نغم هلال:

تظاهر مزارعو ومصدرو البطاطس من جديد وقرروا الاعتصام أمام السفارة الروسية اليوم، لاصرار روسيا علي رفضها رفع الحظر عن تصدير البطاطس المصرية.

أكد المعتصمون أن روسيا ترفض استيراد البطاطس المصرية بحجة اصابتها بمرض «العفن البني» بالرغم من اننا قمنا بتحليل بعض العينات منها في المعامل المصرية المعتمدة ولم تظهر بها أي حالات للمرض منذ عام تقريبا، وموافقة دول الاتحاد الأوروبي علي الاستيراد من مصر. أضاف المتظاهرون ان عدم استيراد روسيا للبطاطس كبد المزارعين والمصريين خسائر فادحة قدرت بحوالي 10 آلاف جنيه للفدان الواحد.
وحمل المتظاهرون وزارة الزراعة المسئولية الكاملة عن الأزمة، لأن الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لم تكن فعلية مع عدم وجود مفوضية سليمة مع الجانب الروسي. وأكد عبدالعاطي عيسي نقيب الفلاحين بالغربية أن سوق البطاطس

متوقف تماماً ووصل سعر الكيلو 70 قرشا وهو ما يهدد الكثير من الفلاحين بالخسائر الفادحة.
وأشار المزارعون من محافظة البحيرة إلي انها أعلي محافظة علي مستوي الجمهورية في إنتاج البطاطس، وهناك 50 ألف أسرة بالمحافظة مهددة بتسديد مديونيات للبنوك بأكثر من 50 ألف جنيه، وطالبوا الحكومة المصرية بصرف قروض بدون فوائد للمزارعين لمدة 5 سنوات عن كل طن ألف جنيه قاموا بتصديره العام الماضي إلي روسيا.
وقال السيد نجيب مدير إحدي شركات زراعة وتصدير الحاصلات الزراعية أن وزير الزراعة تجاهل اعتصامهم ولم يتم الاتفاق مع الجانب الروسي لرفع الحظر، وطالبه بإصدار قرار فوري بعدم استيراد جميع المنتجات الروسية
من قمح وأخشاب وغيرها وتطبيق مبدأ المعاملة بالمثل المتعارف عليه في الاتفاقيات الدولية.
وهدد المعتصمون باستمرار اعتصامهم غدا الخميس ولمدة أسبوع أمام السفارة الروسية وهددوا بقطع الطريق، في حالة استمرار قرار الجانب الروسي.
وردد المعتصمون هتافات «واحد.. اثنين وزير الزراعة فين»، «البطاطس المصرية.. أعلي جودة عالميا»، «قرار روسيا.. باااطل».
من جانبه أكد الدكتور علي سليمان رئيس مشروع «العفن البني» في مصر والمسئول عن ملف البطاطس أن هناك لجاناً من روسيا تابعت تصدير البطاطس من زراعتها ووصولا إلي الميناء، ووافقت مبدئيا علي رفع الحظر.
وأشار «سليمان» إلي أن تعنت الجانب الروسي غير مبرر بالمرة، ويجب أن يكون هناك إجراءات تتخذ للمعاملة بالمثل ما لم يتم رفع الحظر عن البطاطس خاصة وأن واردات مصر من الأغذية الروسية كبيرة، أضاف أن السفير الروسي وعد بإرسال مذكرة للحكومة الروسية عاجلة للانتهاء من رفع الحظر المفروض والممتد بدون أي مبررات تذكر، بعد كل المفاوضات التي أجريت بين الجانبين بروسيا ومصر ومتابعتهما لمراحل الانتاج والتعبئة والشحن.

أهم الاخبار