رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نقابة الأطباء بالإسكندرية تعرض مشاكلها على نواب الشعب

محلية

السبت, 21 يناير 2012 11:16
نقابة الأطباء بالإسكندرية تعرض مشاكلها على نواب الشعب
الاسكندرية - شيرين طاهر :

التقى عدد من نواب مجلس الشعب عن حزب الحرية والعدالة مع وفد من الأطباء السكندريين لمناقشة مشاكلهم بحضور د.محمد رفيق خليل  نقيب أطباء الإسكندرية وعدد من أعضاء النقابة.


وكان من أبرز المشاكل التي طرحوها  طول مدة الدراسة والمصاريف الهائلة التي يتكبدها الطالب حتى يصبح طبيبا ثم يتم تعيينه على راتب 325 جنيها وعدم انتظام الحوافز وإنهم يعانون من مشكلة تردى الوضع بوزارة الصحة وان معظم الوحدات الصحية ليس بها علاج أو أجهزه كافية للكشف.

كما تقدموا بعدة مطالب منها وجود كادر الأطباء ووجود مؤتمرات للتنمية المهنية وان تكون تكاليفها من قبل جهة العمل وأيضا

تعديل في بعض القوانين التي تخص مزاولة مهنة الطب كقانون التحاليل الطبية وتفعيل رقابة وزارة الصحة ورفع قيمة الغرامة الموقعة على جريمة انتحال صفة الطبيب وانه لابد من تضمين حقوق المرضى داخل أي  قانون يوضع وزيادة موازنة وزارة الصحة من 4%  إلى 16 % .
كما أضاف د.ماجد ميشيل أمين صندوق نقابة الأطباء أنهم طموحون وكلهم أمل بأن نواب الشعب بالإسكندرية سيقودون حركة النمو الصحي بالجمهورية بأكملها ، وفى كلمة لصلاح نعمان ذكر انه كمواطن مصري يهمه الشأن الصحي
وانه لابد من القضاء على مافيا الدواء والتجارة بالمرضى وضرورة بناء منظمة صحية جديدة وعدم التكملة على نفس القواعد الفاسدة التي وضعت سابقا لأنها وضعت لمصلحة أشخاص بعينهم

كما أشار د.حسن البرنس إلى ضرورة البدء من القاعدة وإصلاح ما خربه النظام السابق و أضاف أن احترام مهنة الطب أهم من تأهيل الطبيب وانه لابد من إنهاء المفاهيم الخاطئة التي زرعها النظام الفاسد بعقول الشعب وتشويه الإعلام لصورة الطبيب .

كما أكد على ضرورة تعاون جميع الفئات والقطاعات لكي نعلى من شأن الوضع الصحي وإنه يمكن رفع ميزانية وزارة الصحة عن طريق الطب نفسه من خلال إنشاء منظومات علاجية ودوائية عملاقة وإنشاء سياحة علاجية.

حضر اللقاء من نواب الحرية والعدالة كل من  د. حسن البرنس وصلاح نعمان واحمد جاد والمحمدي السيد .

 

أهم الاخبار