خطة لتشغيل 150 من شباب اللجان الشعبية بالعاشر

محلية

الثلاثاء, 08 فبراير 2011 13:45
الشرقية - ياسر مطري:

اتفق مستثمرو مدينة العاشر من رمضان خلال اجتماعهم الذي عقد أمس بجمعية المستثمرين علي إنشاء إدارة للأزمات، مساهمة منهم في تفعيل مبدأ المسئولية الاجتماعية.

وتختص الجمعية بعدة أمور منها تشغيل 150 شابا من الشباب الذين شاركوا في اللجان الشعبية أثناء حمايتهم للمدينة كرد جميل فوري لهؤلاء الشباب، فضلا عن إنشاء شادرين كبيرين لبيع السلع الغذائية والمنتجات الأساسية بأسعار التكلفة الإنتاجية لسكان المدينة.
وأعلن المهندس أبو العلا أبو
النجا نائب رئيس جمعية مستثمري مدينة العاشر من رمضان وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين "أن مستثمري العاشر تبرعوا بمليون جنية كهدف أولي لتوزيعه علي عمال اليومية وتعويضا لهم عما الم بهم من توقف عن العمل دام أكثر من أسبوع، فضلا عن تكوين هيكل تنظيمي للجان الشعبية من مواطني المدينة ورجال الأمن والمستثمرين
وجهاز مدينة العاشر يستفاد منهم أثناء هذه الأيام ويستعان بهم في أوقات الأزمات علي أن يجتمعوا مرة واحدة كل شهر للتواصل فيما بينهم".
وأضاف أبو النجا: "من المرتقب أيضا إحداث إصلاح فوري لقسمي الشرطة أول وثاني بالمدينة بعد حصر الاحتياجات الأساسية من أبواب وشبابيك وسيارات تبرع بها رجال الأعمال بالمدينة".
وأشار أبو النجا إلي قيام الجمعية بعمل ضمان اجتماعي لعدد 250 أسرة بإجمالي 20 ألفا تم توزيعها أمس. وأنهم اتفقوا مع اللواء محمد يسري رئيس جهاز المدينة علي تأمين سوق الجمعة الأسبوعي وإلغاء رسوم دخول التجار.

أهم الاخبار