رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالفيديو ... تجدد أزمة البنزين بأسيوط

محلية

الأحد, 30 أكتوبر 2011 14:52
أسيوط ـ محمد ممدوح

تجددت أزمة بنزين 80 بمحافظة أسيوط مرة أخري بعد أيام قليلة من  انتهائها بسبب جشع السوق  السوداء .

شهدت مداخل ومخارج مدينة أسيوط ازدحاما شديدا من سيارات الأجرة والملاكي وامتدت طوابير السيارات أمام محطات الوقود وأغلقت السيارات الشوارع وتسببت في شلل مروري في الشوارع الرئيسية بمدينة أسيوط ونشبت مشادات كلامية وتراشق بالألفاظ بين أصحاب المحطات والسائقين بسبب نقص الكميات وأخرى بين السائقين وبعضهم بسبب أسبقية الحصول على البنزين والتزاحم .
وصل سعر اللتر فى بعض الأماكن بالمحافظة إلى 6جنيهات بما يعنى أن سعر "الصفيحة" وصل إلي

120 جنيهاً وهو ما دفع عشرات السائقين للخروج بالجراكن للبحث عنه .
 
وقال محمد علي ـ مزارع ـ "إن بعض المعدات الزراعية تعمل بالبنزين وتستهلك كميات كبيرة خاصة مع انتهاء موسم الحصاد وبدأ موسم ري الأرض حيث يقوم البعض بتخزين كميات كبيرة من الجراكن حتى يتم توفيره لهم ويضمنوا عدم نفاده لديهم .
 
وأكد مصطفى المصري ـ سائق توك توك ـ أن سعر اللتر في السوق السوداء وصل إلي 6 جنيهات وقد استولي
أصحاب السوق السوداء علي حصص بعض المحطات وقاموا بتخزينها واحتكار السوق واستغلال السائقين.
 
وأشار ناصر أحمد ـ صاحب سيارة ملاكي ـ نصطف طوابير داخل المحطات حتى نحصل على البنزين 80 وهو ما رفع السعر الى 6جنيهات.
 
أكد المهندس مجدي سليم وكيل وزارة التموين بأسيوط أن سبب أزمة البنزين يرجع الى قطاع البترول الذي يقوم بتموين المحطات المتعاقد معها فقط فهو المسئول الأول عن تموين المحطات وهو ما جعل المحافظة تعانى من نقص فى بنزين 80 و 90 مشيراً  إلى أن دورهم رقابي علي المحطات فى حال توفر المواد الخام ومتابعة توافر البنزين وأنه يتابع الازدحام الشديد داخل المحطات ويقوم بالتواصل مع مسئولي البترول لمعرفة الأسباب إلا أن المشكلة مازالت قائمة.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=B9GEHGq3OQQ

أهم الاخبار