رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صادرات اليابان تتراجع للشهر الخامس

مال وأعمال

الأحد, 21 أغسطس 2011 14:50
كتب– محمود الفقي:

للشهر الخامس على التوالي انخفضت صادرات اليابان، في ظل المشاكل التي يعانيها الين، والتأثير المستمر لزلزال مارس وتسونامي الذي ضرب اليابان.

وانخفضت الصادرات بنسبة 3.3% عن الشهر المقابل في العام الماضي، حيث وصلت إلى 5.78 تريليون ين (ما يعادل 75.6 مليار دولار أمريكي) حسبما ذكرت الحكومة اليابانية أمس.
ونقلت صحيفة شنغهاي ديلي الصينية أن الصادرات تُعتبر محركا رئيسيا لليابان التي تعتبر ثالث أكبر اقتصاد على مستوى العالم والتي سوف تمكنها فيما بعد من القفز والعودة

إلى مستويات ما قبل كارثة 11 مارس. وأظهرت معلومات نُشرت أوائل هذا الأسبوع أن اقتصاد اليابان ما يزال يتخبط في الركود ويتقلص على مدار الفصل السنوي الثالث في فترة أبريل- يونيو.
ودمر الزلزال وتسونامي المصانع في شمال شرق اليابان مما أدى إلى عجز خطير في قطع الغيار للمُصنعين في صناعات السيارات والإلكترونيات. ورغم نجاح اليابان في استعادة إنتاجها إلا أنها الآن تواجه
تحديات جمَّة.
فعُملتها التي أظهرت زخما وقوة عالية مقابل الدولار وهي الين تسبب مشكلة لمُصدري اليابان مما يضر بصافي ربح شركات مثل نينتيندو التي تقوم بثمانين بالمائة من مبيعاتها خارج اليابان. كما أن هذا يجبر أيضا مُصنعين مثل باناسونيك وهيتاشي على التفكير في التحول بالإنتاج أكثر إلى الخارج.
وتقول شنغهاي ديلي إن اليابان تدخلت في أسواق العملة مبكرا هذا الشهر لمحاولة وقف ارتفاع الين. وقرار بيع الين وشراء الدولار نجح في البداية لكن الدولار قد أثقله المشهد الاقتصادي المقبض للاقتصاد الأمريكي. وتلجأ السلطات المالية اليابانية إلى التدخل في أسواق العملة مرة ثانية لو استمر الين في القوة.

أهم الاخبار