رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شاهد.. فنانون رحلوا عن عالمنا وكانوا على علم بموعد رحيلهم

كان زمان

الخميس, 30 أغسطس 2018 04:29
شاهد.. فنانون رحلوا عن عالمنا وكانوا على علم بموعد رحيلهم

كتبت_منة الله صادق:

روايات أغرب من الخيال ونهايات غريبة رافقت وفاة بعض نجوم الفن منهم من عاد من الموت مرة أخرى، منهم من رأى رؤيا وفاته، وأحدهما أحس بالموت وقال لزوجته إنه سيموت بعد قليل والعديد من القصص الغريبة.

فيما يلي نرصد أبرز الفنانين الذين تنبؤ بموعد رحيلهم:

محمد عبد الوهاب:

في إحدى التسجيلات الإذاعية روى موسيقار الأجيال قصة غريبة عن عودته للحياة مرة أخرى عندما كان يبلغ من العمر عامين، فتعرض لوعكة صحية أفقدته الوعى فظنت العائلة أنه توفى وسادت حالة الحزن والبكاء بالمنزل إلا أنه أثناء تغسيلة عاد إلى وعيه باكيا فتحول حال المنزل من البكاء والجزء الذى ساد به إلى الضحك والسعادة بالطفل الذى عاد إلى الحياة قبل جنازته بدقائق.

سعاد نصر:

فى 5 يناير 2007 رحلت الفنانة سعاد نصر عن عالمنا، فبعد الوفاة كشف الشيخ سيد حمدى والذي اشتهر بتفسيره للأحلام عن تلقيه اتصال من الراحلة يوم 26 ديسمبر عام 2005 فى العاشرة مساءً وأخبرته برؤيا رأتها وقالت له إنها شاهدت نفسها تلبس حذاء وسقط من قدمها ولكن والدها أعاد لها الحذاء ثم اصطحبها إلى غرفة ضيقة وجلست معه مدة

7 أيام وطلبت من والدها أن يقوم بتوسيع الغرفة من أجلها وفسر الشيخ الحلم بأن الحذاء يرمز للسير وسقوط الحذاء يعنى الوقوع فى مصيبة أو ورطة والغرفة هى قبرها وأن توسعة الغرفة تأتي بالتوبة والأيام الـ7 اكتمال الأسبوع أو العام وصولاً لـ2007. فردت عليه بأنها تنوى تغيير مسار حياتها لتكون حياة جديدة فهى تحب القرأن والرسول، وفى اليوم التالى دخلت المستشفى .

على الشريف:

روت زوجة الفنان الراحل على الشريف الحظات الأخيرة قبل وفاته وقالت طريقة موته أذهبت نصف حزنى ففى يوم 11 فبراير كان آخر يوم للبروفات مسرحية "علشان خاطر عيونك" أنهى البروفة وعاد إلى المنزل وكانه معه كتاب استشهاد سيدنا الحسين جلس يقرأ حتى الفجر ثم قام للصلاة وصلى وبعدها أحس بالتعب بسبب القولون لانفعاله مع أحداث مقتل الحسين وعرق كثيرًا وبدأ يزداد تعبه وقلت له نذهب للطبيب وأثناء الاستعداد قالى لى لن اذهب أنا هموت بعد شوية وأوصانى على الأولاد كثيرًأ.

وأضافت: استغربت جدا من تكراره للكلام وطلب منى عدم الصراخ وقت وفاته ثم قام وردد الشهادتين وقال بعدها..يا حسين مدد جايلكم يا آهل البيت ثم رقد على السرير وسندت رأسه وأحسست بثقلها فقال لي: خلاص أنا في البرزخ ثم توفي رحمه الله عليه وسط ذهولي .

محمود المليجي:

روى المخرج هاني لاشين في حوار تليفزيوني قصة وفاة الفنان الراحل محمود المليجي، قائلًا: طلب فنجان قهوة وكان يستعد للمكياج وبدأ يتكلم مع عمر الشريف قائلا: الحياة دي غريبة جدًا، الواحد ينام ويصحى وينام ويصحى وينام ويشخر، وقام بخفض رأسه كأنه نائم وبدأ يقوم بالتشخير كأنه مستغرق في النوم، فقام الجميع بالأستوديو يشاهدون هذا المشهد الرائع وبدأ الجيمع في الضحك، حتى قال له عمر الشريف، إيه يا محمود خلاص بقى أصحى إلا أنه كانت المفاجأة أنه مات وهو يؤدي مشهد الموت.

أسمهان:

 رحيل أسمهان أثار جدلاً واسعأ فأثناء قيامها بعمل بروفات فيلم "غرام وانتقام" طلبت من المنتج أخذ قسطاً من الراحة والسفر إلى رأس البر مع مارى قلادة صديقتها وفى طريقها سقطت السيارة فى الترعة وماتوا فى الحال ولم يصب السائق بأذى، واختفى بعد الحادث على الفور ليخلق بعد ذلك علامات الاستفهام حول وفاة أسمهان، وقد تردد أن أم كلثوم هى من قتلتها.

وكثرت الأقاويل بأن هناك منجم قد تنبأ لها وهي في بداية مشوارها الفني بأنها ستكون ضحية حادث في الماء وهى دائما كانت تشعر بالرعب عندما تمر فى ذلك المكان.