هشام إسماعيل: استثمار "الكبير" مش جريمة

فن

الأحد, 15 مارس 2015 18:41
هشام إسماعيل: استثمار الكبير مش جريمة
كتب - علاء عادل:

يواصل المخرج ياسر زايد، عملية المونتاج الخاصة بفيلمه الجديد «فزّاع» وهي الشخصية التي قدمها الفنان الشاب هشام إسماعيل في مسلسل «الكبير»، ولكن بمعالجة مختلفة تماماً عن المسلسل، ويشاركه البطولة سيمون وإنعام سالوسة وحمدي الوزير ومحمد علي رزق وصفوة ونسرين أمين وياسر الطوبجي وبدرية طلبة.

يقول مخرج العمل: استغرق تصوير الفيلم 3 أسابيع، شارك خلاله عدد من النجوم كضيوف شرف سوف يراهم الجمهور بأدوار مختلفة منهم الفنان حمدي الوزير الذي قدم شخصية جديدة تماماً عليه، وكذلك قدمت سيمون أغنية جديدة رائعة، فالفيلم في مجمله جيد وسعدت بتقديمه، وأتمني أن ينتقل ذلك الشعور للجمهور.
وأضاف: الفيلم سوف يتم طرحه يوم 8 أبريل القادم، وتدور أحداثه في إطار كوميدي من خلال رحلة يقوم بها «فزاع» في القاهرة، ويقابل خلالها عدداً من الشخصيات يحدث بينهم الكثير من المواقف المضحكة، دون وجود ألفاظ خارجة أو مشهد يحرج أي أب يجلس مع أبنائه لمشاهدة العمل أو يخدش حياءهم، فأنا دائماً أحرص علي ذلك خلال أعمالي، ومسلسل «هبة رجل الغراب» أكبر شاهد علي ذلك، فهذا عهد قطعته علي نفسي أمام الله ولن أتنازل عنه في أعمالي.
أما الفنان هشام إسماعيل يقول: هذا العمل يعد التجربة الأولي التي أكتبها ويتم تصويرها، حيث سبق أن قمت بكتابة 5 أفلام وتعاقدت علي اثنين منها، ولكن بسبب الظروف الإنتاجية التي مر بها البلد لم يكتملوا، وتقديمي لشخصية «فزاع» في عمل سينمائي جاء بعد

إلحاح كبير من قبل مجموعة من الفنانين والإعلاميين يطالبوني باستغلال تلك الشخصية في عمل كبير.
وواصل حديثه قائلاً: وبسبب عدم وجود عمل جيد أقدمه قررت أن أروج لفزاع بشكل جيد، وأن يكون عام 2015 هو عامه، خاصة أنني اعتمدت علي فكرة أنني ممثل جيد وأستطيع تقديم كل الأدوار، فلم أجد عملاً فاعتمدت علي شخصية «فزاع» التي أجدها أشهر من شخصيتي الحقيقية، والحمد لله لاقت نجاحاً كبيراً فقدمت حملة إعلانية يتم عرضها حالياً، وأشارك في الجزء الخامس من الكبير بجانب الفيلم.
وعن وجود حقوق ملكية فكرية لمؤلف مسلسل «الكبير» لأنه صاحب الشخصية، قال: الأمر في مصر مختلف عن الخارج، ولا يوجد ما يحفظ حق المؤلفين في مصر، لأنه لدينا تنازل عن العمل في الشهر العقاري ما يجعل الفيلم أو المسلسل ملكاً للشركة المنتجة، ومع ذلك فأنا قمت بالحديث مع تامر نادي، أحد مؤلفي العمل، وكذلك المخرج أحمد الجندي، وقمت بإرسال رسالة إلي الفنان أحمد مكي أشرح له الأمر، كل ذلك بشكل ودي بيني وبينهم، ولم يمانعوا، خاصة أن الشركة المنتجة لمسلسل «الكبير» تم تغييرها حيث إن منتجة آخر جزءين من المسلسل تختلف عن منتجة الأجزاء الأولي.
وأشار «إسماعيل» إلي أن الفضل يعود إلي فريق عمل مسلسل «الكبير» في ذلك النجاح الذي وصل إليه، وقال: كل من شاركوني في «الكبير» شجعوني علي تقديم «فزاع» وهذا أمر أسعدني، وأتمني أن أكون علي قدر هذه الثقة.