رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالصور.افتتاح معرض مقتنيات الزعيم جمال عبدالناصر

مسرح

الأحد, 25 مارس 2012 13:41
بالصور.افتتاح  معرض مقتنيات الزعيم جمال عبدالناصرجانب من افتتاح المعرض
كتب- صلاح صيام:

افتتح د . شاكر عبد الحميد وزير الثقافة  ورافقه د . زين عبد الهادي رئيس الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية  معرض مقتنيات الزعيم الراحل جمال عبد الناصر بدار الكتب، وذلك بحضور حسن خلاف رئيس قطاع مكتب وزير الثقافة.

ود . ابراهيم بدران وزير الصحة الأسبق، وأسرة الزعيم الراحل من أبنائه وهم د . هدي عبد الناصر ، مني عبد الناصر، عبد الحكيم عبد الناصر، عبد الحميد عبد الناصر، وحفيده جمال ابن الراحل خالد عبد الناصر،  د . ليلي جلال المشرف العام علي دار الكتب باب الخلق، ود . عبد الواحد النبوي، والإعلامية فريدة الشوباشى وأسامة التلباني مدير عام الترميم بالدار .
ضم المعرض مقتنيات شخصية خاصة بالزعيم مقدمه من زعماء

وقادة من مختلف دول العالم مثل النظارة ، الراديو ، الكاميرا ، المصحف الشخصي ، الميداليات ، والنياشين والأوسمة، السيوف والخناجر ، وخوذه الأمن الصناعي ، وبرواز خشبي بداخلة نسر مكتوب بقش الأرز " جمال عبد الناصر" ، وعلبة خشب تحتوي علي قطعة جرانيت علي شكل مسلة من السد العالي ، إلي جانب بعض الملابس الشخصية الخاصة بالزعيم ، وبعض الهدايا الذهبية المقدمة من مختلف دول العالم.
فى بداية كلمته رحب  د. شاكر بأسرة الزعيم جمال عبد الناصر و أكد على أنه زعيم خالد فى تاريخنا وفى وجداننا بمنجزاته التى نحيا بها حتى
الان ،ليس على المستوى السياسى فقط ،ولكن على المستوى الاقتصادى والاجتماعى والتعليمى والثقافى .
وقالت هدى عبد الناصر:" لقد تأثرت كثيراً عندما شاهدت ما توصلت إليه مجهودات العاملين على إعداد هذا المتحف لعرض مقتنيات والدى، فلم اكن أتصور كيف كانت صعوبة عمليات الترميم الهائلة التى تعرضت لها هذه المقتنيات لما كانت عليه من حالة متهالكة ومتردية لتعاقب السنين عليها، فقد مات عبد الناصر منذ 42عاماً ، وبعد رحيله قمت مع إخوتى بتجميع كل مقتنياته التى كانت بمنزلنا فى ذلك الوقت، وفكرنا فى ضرورة الإحتفاظ بهذا الإرث التراثى البسيط لعبد الناصر، فتوجهت لدار الكتب والوثائق القومية لتسليم 127 صورة خاصة بالزعيم داخل برواز بالحجم الكبير فقد كانت متعلقاته بسيطة ومحدودة، مضيفة بأن الأجمل من ذلك كله هو أن لدينا أكثر  من 6000 ورقة مكتوبة بخط يده فى منزله لحظة وفاته سيتم تسليمهم على دفعات لدار الكتب لترميمهم وتحميلهم على سى دى".