رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الإذاعيين" استغنوا عن الهندسة الإذاعية

مسرح

السبت, 24 مارس 2012 15:30
الإذاعيين استغنوا عن الهندسة الإذاعيةاحمد انيس
كتب: أمجد مصطفى

أكثر من عشرين يوماً مرت واستديوهات الإذاعة مغلقة فى وجه الإذاعيين وممنوع لأى إذاعى الدخول لعمل مونتاج للبرامج، عليهم فقط العمل باستديوهات الهواء «الحمد لله لسة متقفلتش» وذلك تنفيذاً لأوامر العاملين بالهندسة الإذاعية، وأصبح هذا الأمر معتاداً.

وبدأ الإذاعيون يتعاملون بواقعية مع تلك المشكلة كل مذيع ينتج برامجه على جهاز الكمبيوتر

أو اللاب توب الخاص به، والشغل ماشى والبرامج ماشية، يعنى ببساطة استغنوا عن رجال الهندسة المضربين عن العمل، واضطروا لهذا العمل حتى لا تتوقف البرامج بسبب الهندسة وطالما الشغل ماشى فلا حاجة للعاملين بالهندسة، الذين فقدوا تعاطف الجميع بهذا الإضراب،
ومازالت الإضرابات مستمرة بالأمانة العامة، التى تشمل الجراجات وعدد من الكافتيريات، ويبدو أن المسئولين بالمبنى كبروا دماغهم وزهقوا من استمرار تلك الأوضاع ولا حل مالياً فى ظل تردى الأوضاع، وعدم وضوح الرؤية والوزير أحمد أنيس واضح أنه أصابه اليأس من حالة الاحتقان التى لا تنتهى والإضرابات أصبحت أمراً مألوفاً، ولا عزاء للمشاهدين الذين فقدوا الأمل تماماً فى مشاهدة التليفزيون الرسمى الذى فقد هويته بفعل فاعل.