قرارات فصل تعسفية لإعلاميين بـ"تليفزيون عمان"

فضائيات

الأربعاء, 06 أبريل 2011 13:09
كتب - عصام عابدين:


تعرض إعلاميون مصريون بمكتب تليفزيون سلطنة عمان بالقاهرة إلى ظلم واضح من سالم الحبسى- المستشار الإعلامى لسفارة عمان فى القاهرة - جراء قيامه بفصلهم بقرارات تعسفية، وقالوا إن الحبسى- الذى جاء لمصر منذ ثمانى سنوات لكي يمثل بلاده إعلاميا، أصبح بمرور الوقت يعامل المصريين معاملة العبيد وطبّق عليهم نظام الكفيل الظالم ونسى أن العمل الإعلامي له وضع خاص يختلف عن المهن الاخرى.

وأضافوا أنه قام بالعديد من الأفعال والتصرفات التي تزايدت في الآونة الأخيرة

الى حد التعنت والإهانة المباشرة لاعضاء فريق العمل، بالإضافة الى انعكاسها المباشر على سمعة و صورة الإعلام العماني الخارجي.

واستنكروا فى تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد" دأب الحبسي على تهديدهم بشكل مباشر بإنهاء تعاقدهم مع المكتب بدون وجه حق في الفترة الأخيرة وبأسلوب غير لائق بقوله( انا اللي جبتكم وانا اللي امشيكم ) في حين ان تعاقدهم مع وزارة الإعلام العمانية

تم من خلال بنود عقد محدد ويجدد في موعد محدد له على مدار سنوات، دون إبداء اسباب واضحة لذلك مع محاولتهم طوال الوقت معرفة الأسباب الحقيقية لهذه التهديدات دون الوصول الى نتيجة سوى انه قام بالاتصال ببعض معارفه ليعملوا في المكتب بدلا منهم على الرغم من عدم انتهاء عقودهم بشكل رسمي.

ولفتوا إلى أنه يخفى عنهم عقودهم ولم يعطهم نسخا منها، كما انهم لا يملكون أي مستندات ضده، مما جعلهم يقدمون ضده مذكرة لوكيل وزارة الأعلام العمانية، كما أرسلوا برقيات إلى وزير الاعلام وفاكسا لسفير عمان بالقاهرة إلا ان جميع هذه الجهود باءت بالفشل.

أهم الاخبار