رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فليفل : الاستقلال أفضل للجنوب .. وليس الانفصال

فضائيات

الثلاثاء, 11 يناير 2011 09:37
كتب - أحمد عبدالرحمن :

أكد الدكتور سيد فليفل – عميد معهد البحوث والدراسات الإفريقية السابق – أن جنوب السودان سينشغل بعد الاستفتاء

بقضية بناء الدولة، مستبعدا فليفل قيام جنوب السودان بأي إجراءات تؤثر على تعويض الجنوب عن عشرات السنين من المواجهات العسكرية .

أضاف فليفل - خلال برنامج الحياة اليوم أمس الذى يذاع على فضائية الحياة - أنه في حالة فرحة الجنوب بالاستقلال عن الشمال سوف تكون هناك بعض التصريحات غير الملائمة، وهذه التصريحات يقصد بها الممارسات لبعض الحكومات فى

الشمال وليس كل المحيط العربي، وأن أغلب القيادات الجنوبية تلقت تعليمها إما في شمال السودان أو في مصر .

أوضح فليفل ان هناك ثلاثة أنماط من القيادة في جنوب السودان أولها أنماط القيادات التي حملت السلاح وأنماط التكنوقراط وهم الذين تعلموا في مصر .

أكد أن القيادات التي كانت معارضة للانفصال سوف يتوافقون يوما ما على مسار الحركة تجاه وادي النيل وأنه ليس العمل العربي بشكل

الجامعة العربية ولكن في وادي النيل .

وتابع فليفل قائلا : سيكون هناك تعاون متبادل بين شمال السودان وجنوبه مثلما هو موجود بالفعل بين مصر وشمال السودان .

ولفت إلى أنه من المرجو أن تأخذ القيادات في جنوب السودان الاستقلال بمعناه الحقيقي وليس الانفصال لأنه في شمال السودان عند حدوث استقلال 1956 فهم الاستقلال أنه انفصال تام وهذا أضر بالسودان .

من جانبه أكد سيد عمار فتح الرحمن - الصحفي السوداني – أن الجنوب لن تكون له علاقات عضوية مع جامعة الدول العربية ولا مع المؤتمر الإسلامي لكن هناك علاقات مصالح سوف تربط هذه الدولة بالعرب وسيكون الشمال هو الممر والمعبر.

أهم الاخبار