ضربة البداية

حارس سخيف .. وإشارة مستفزة!!

علي البحراوي

الخميس, 28 نوفمبر 2013 01:20
بقلم: علي البحراوي

اختلط الحابل بالنابل في الوسط الرياضي، وكأن كرة القدم ناقصة مشاكل وبلاوي وسخافات تزيدها تعثرا وتراجعا وتقهقرا، فبعد الكلام الكثير عن دور بعض نجوم الكرة وعلي رأسهم محمد أبوتريكة في ازدياد وتغلغل جماعة الإخوان في الوسط الرياضي وبعد أزمة المهاجم أحمد عبدالظاهر في مباراة نهائي أفريقيا وما أعقب هذه التصرفات من شد وجذب، فوجئنا بحارس المحلة المخضرم ناصر فاروق وهو يشير بعلامة «رابعة» وانتشرت صوره وكأنه يتحدي كل التعليمات والتحذيرات التي أعلنها وزير الرياضة الكابتن طاهر أبوزيد الذي أكد ضرورة عدم الخلط بين السياسة والرياضة مهما كانت

الظروف، وأن تكون الرياضة بعيدة تماما عن أي فكر أو اعتقاد وانتماء.

الغريب أن الحارس ناصر فاروق مخضرم ومن أكبر اللاعبين في الملاعب المصرية وله من الخبرات ما يكفي ولعب للمنتخب الوطني ومن الحراس المتميزين،ويعلم خطورة الموقف وحساسية الأزمة التي تعيشها مصر من شرقها الي غربها ومن شمالها الي جنوبها، وأمامه تجربة عبدالظاهر الذي حول فرحة الأهلي بالفوز بكأس أبطال أفريقيا الي أزمة بسبب إشارة «رابعة»، ورغم ذلك تعمد أن يكرر هذه الإشارة

وتناقل نشطاء «الفيس بوك» هذه الصورة وعلقوا عليها وأكدوا أن تحذيرات وزارة الرياضة لا يخشي منها أحد ولا تردع أي لاعب!
المثير في تصرف الحارس ناصر فاروق أنه «مسيحي»!! وهو تصرف غريب ويؤكد للمقربين منه أنه كان علي سبيل الدعابة والهزار والتهريج، ولم يقصد به شيئا، بدليل أنه لجأ علي صفحته على «الفيس بوك» لنشر صور عديدة للفريق أول عبدالفتاح السيسي حتي يؤكد أنه بريء!!
في كل الأحوال أخطأ ناصر فاروق ويستحق العقاب وحسنا فعل المدير الفني لفريق المحلة فاروق جعفر باستبعاده من معسكر الإعداد للموسم الجديد، ويبقي التحقيق معه من قبل وزارة الرياضة لأن الهزار والتهريج غير مقبول بالمرة في مثل هذه الأوقات، فيجب توقيع عقوبة علي الحارس السخيف بسبب الإشارة المستفزة!

[email protected]