الطيبي :العنصرية تيار مركزي بالمجتمع الإسرائيلي

عربية

الأربعاء, 05 يناير 2011 18:24



القدس المحتلة: قال العضو العربي في الكنيسيت الإسرائيلي أحمد الطيبي إن الشارع الاسرائيلي يميل إلى اليمين المتطرف ، مشيرا إلى أن العنصرية أصبحت تيارا مركزيا في المجتمع الإسرائيلي . و قال الطيبي في تصريح خاص لقناة "الجزيرة" الفضائية اليوم الأربعاء "إن العنصريين كانوا

في السابق بالشوارع والأسواق وملاعب كرة القدم لكن الآن هم وزراء بالحكومة مثل وزير الخارجية أفيجدور ليبرلمان".

وأضاف العضو العربي بالكنيسيت الاسرائيلي أن عنصرية الشارع تغذي وزراء الحكومة والعكس ، مستشهدا بالفتوى اليهودية التي تحرم تأجير

منازل للعرب وتأييد وزير الداخلية لها عمليا.

وشدد الطيبي على أن الكنيسيت بات الموقع الأكثر عنصرية في العمل السياسي والاجتماعي، واصفا بعض المنظمات الحقوقية في إسرائيل بأنها "نقطة الضوء" في المجتمع الإسرائيلي لمحاربة العنصرية.

واتهم الكنيسيت بمحاولة نزع الشرعية عن منظمات حقوق الانسان عبر تشكيل لجنة للتحقيق في مصادر تمويلها لمجرد أنها تفضح ممارسات جيش الاحتلال وتحرجه أمام العالم.

 

أهم الاخبار