صحيفة أردنية: الأعداء يريدون تفجير الأمة بالطائفية

عربية

الأربعاء, 05 يناير 2011 08:43
عمان ـ أ ش أ :

أعداء الأمة مصممون على تفجيرها من الداخل عبر حروب طائفية

أكدت صحيفة "الدستور" الأردنية أن أعداء الأمة مصممون على تفجيرها من الداخل عبر حروب إثنية وطائفية ومذهبية

وتحويلها إلى دويلات متطاحنة متقاتلة من خلال إقدام المجرمين الظلاميين على تفجير الكنائس والاعتداء على بيوت الله في العراق ومصر.

وقالت الصحيفة - في افتتاحيتها اليوم الأربعاء - "إن جنوب السودان على وشك الانفصال ، وكردستان العراق في طريقه إلى اللحاق به ، فيما العدو الاسرائيلى يستفرد بالقدس والأقصى ويعمل ليلا ونهارا على تهويد المدينة وتغيير معالمها العربية

والإسلامية وتحويلها إلى "جيتو" يرطن بالعبرية".

واعتبرت الصحيفة أن الأمة العربية في تاريخها الطويل لم تمر بأسوأ مما تمر به اليوم ، حيث تتناوشها الأخطار والمحن والفتن من جميع الأطراف وتنهش قلبها من الأعماق وهى عاجزة عن الحراك والدفاع عن نفسها ومقدساتها ووجودها وهويتها.

وقالت الصحيفة إن جرائم تفجير كنيسة القديسين في الأسكندرية والسيدة العذراء في العراق لا تستهدف أهلنا وإخواننا المسيحيين

فحسب بل تستهدف المسلمين أولا وتستهدف الأمة من الماء إلى الماء لضربها وتفتيتها وتحويلها إلى دويلات متقاتلة متطاحنة ، مشيرة في هذا الصدد إلى المشاريع الانفصالية التي طرحها المحافظون الجدد في عهد الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش والحركات الانفصالية الطائفية التي تبنوها وأمدوها بالمال والسلاح.

وأكدت الصحيفة أن اليد الأمريكية لم تكن ببعيدة عن الخلافات المذهبية في العراق ولا في لبنان واليمن وكل ذلك وأكثر منه لتنفيذ "الفوضى الخلاقة" و"الشرق الأوسط الجديد" ، وغيرها من مخططات أمريكية لإعادة تقسيم خريطة المنطقة وتكريس الهيمنة الأمريكية عليها واستنزاف ثرواتها ومقدراتها وأخيرا تصفية القضية الفلسطينية لصالح اسرائيل .

أهم الاخبار