المعارضة تدعو الغرب لتجميد أموال صالح

عربية

الاثنين, 15 أغسطس 2011 12:47
صنعاء - رويترز:

دعا عضو بارز في المعارضة اليمنية دولا غربية الى تجميد أموال الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الذي يتشبث بالسلطة رغم شهور من الاحتجاجات ضد حكمه المستمر منذ 33 عاما.

وهاجم الشيخ حميد الأحمر وهو زعيم قبلي ورجل اعمال ثري ينتمي الى حزب الاصلاح الاسلامي وهو حزب المعارضة الرئيسي في اليمن المحاولات "اليائسة" من أبناء صالح لجعل العائلة تحتفظ بالسلطة بينما يتعافى والدهم في السعودية من محاولة اغتيال في يونيو.

وقال الأحمر لصحيفة "الشرق الاوسط" إنه

يطلب من الدول الغربية "أن تبدأ بإجراءات حجز أملاك وأموال علي صالح وأسرته لأنها ملك للشعب اليمني" مضيفا أن تلك الاموال من الممكن استخدامها في سداد ديون البلاد.

 وتؤدي الاحتجاجات الى شل الحياة في اليمن الذي كان يقل دخل نحو 40 في المائة من سكانه عن دولارين يوميا حتى قبل أن تندلع هذه الاضطرابات.  وردت حكومات في أنحاء العالم على قمع الاحتجاجات

في مصر وتونس وليبيا هذا العام بتجميد أصول زعماء تلك الدول. لكن في حين تنحي رئيسي مصر وتونس تمسك صالح بمنصبه وما زال في السلطة من الناحية الرسمية.

وأشاد الأحمر بدور السعودية في الوساطة في الازمة نافيا اتهامات من بعض المحتجين عن أنها تحبط مطالبهم. وقال "أرى أن المبادرة الخليجية التي أتت في الاساس كجهد سعودي هي أحد أوجه الدعم للثورة." وقال الاحمر "من الواضح أن علي صالح يعي أن مستقبله كرئيس قد انتهى وان كل ما يقوم به حاليا هو محاولات يائسة لتنفيذ خططه بتوريث الحكم لابنه من خلال استمرار مصادرة ابنه للسلطة باسم شرعية أبيه."

أهم الاخبار