ليبرمان يعارض "بشدة" اعتذار إسرائيل لتركيا

عربية

الخميس, 11 أغسطس 2011 11:03
القدس المحتلة - أ ش أ:

عارض وزير الخارجية الاسرائيلى أفيجدور ليبرمان اليوم بشدة تقديم بلاده اعتذارا لتركيا حول حادثة السفينة مافى مرمرة العام الماضى قائلا إن اسرائيل يجب ان تكون فى وضع قوى.

ونقلت صحيفة "جيروزاليم بوست" الاسرائيلية على موقعها الالكترونى عن ليبرمان قوله خلال مقابلة مع الاذاعة الاسرائيلية "

فى منطقة الشرق الاوسط، يجب ألا تكون ضعيفا " .مضيفا ان تسوية المسألة مع تركيا لا يتعلق فقط بتقديم الاعتذار بل سيطلب رئيس الوزراء التركى رجب طيب اردوغان ايضا رفع اسرائيل حصارها البحرى على قطاع غزة.

يشار إلى أن العلاقات بين البلدين شهدت أزمة دبلوماسية على خلفية الهجوم الذى شنته البحرية الإسرائيلية على سفينة (مافي مرمرة) التركية ضمن (أسطول الحرية 1) الذى كان متجها إلى قطاع غزة العام الماضى مما أسفر عن مصرع تسعة أتراك.

وبالنسبة للاحتجاجات الاجتماعية التى تجتاح اسرائيل، قال ليبرمان إن هناك مشاكل حقيقية ينبغى تناولها لكنه انتقد بشدة التغطية الاعلامية لهذه الاحتجاجات.

أهم الاخبار