رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

100 مهاجر ليبي قضوا حتفهم بجزيرة إيطالية

عربية

الخميس, 04 أغسطس 2011 23:33
روما- ا ف ب:

قضى حوالى 100 مهاجر حتفهم حيث أتوا من ليبيا على متن سفينة صغيرة اليوم الخميس إلى جزيرة لامبيدوزا الإيطالية جراء الجوع والعطش خلال الرحلة وتم إلقاء جثثهم في البحر حسب ما نقلت وكالة الأنباء الإيطالية عن ناجية مغربية.

وقالت المرأة التي لم تكشف هويتها كنا 300 لكن حوالى مئة شخص خصوصا النساء لم يصمدن وأرغم الرجال على إلقاء جثثهن في البحر.

وهذه الشهادة تتناقض مع المعلومات الرسمية التي قدمها في وقت سابق خفر السواحل الإيطاليين الذين أكدوا أنهم أحصوا أكثر من 300 ناج

في السفينة.

وأكد المسئول عن مرفأ لامبيدوزا انطونيو مورانا أن زوراق الإغاثة شاهدت في البحر في منطقة العمليات ملابس تطفو على سطح البحر وحتى جثث، ما يؤكد أقوال الناجية.

وأضاف أنه لم يتسن لنا التأكد أكثر من الأمر لأننا اضطررنا إلى العودة في أسرع وقت لنقل الـ300 مهاجر الذين هم في حال صحية صعبة مشيرا إلى أنه من المستحيل حاليا إطلاق عمليات إغاثة بسبب الظلام.

والناجية ضمن مجموعة من أربع نساء

ورجل نقلوا بمروحية الى مستشفى في الجزيرة بسبب خطورة اوضاعهم نتيجة الجفاف والإرهاق الشديدين.

كما عثر على جثة في السفينة التي يبلغ طولها 20 مترا وكانت تجنح عندما قامت سفينة قبرصية باغاثتها واعلمت المرفأ وخفر السواحل في لامبيدوزا بموقعها.

ووصل آلاف الأشخاص الهاربين من ليبيا وغالبيتهم من العمال المهاجرين الاتين من افريقيا او اللاجئين من المنطقة الفارين من النزاع، خلال الاشهر الماضية الى لامبيدوزا وهي جزيرة صغيرة عند منتصف الطريق بين السواحل الافريقية وصقلية.

وتكثر حوادث الغرق بين هؤلاء اللاجئين. وفي نيسان ابريل غرق 250 منهم قبالة الجزيرة. والاثنين عثر على جثث 25 مهاجرا غير شرعي ماتوا خنقا على الأرجح في غرفة محرك سفينة قادمة من ليبيا.

 

أهم الاخبار