رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موظفو القطاع العام الفلسطينى يهددون بالإضراب

عربية

الأحد, 31 يوليو 2011 14:29
رام الله- (ا ف ب):


هددت نقابة العاملين في القطاع الحكومي الفلسطيني الاحد ببدء إضراب مفتوح عن العمل يوم الثلاثاء القادم اذا لم تصرف الحكومة الفلسطينية رواتبهم.

وقال رئيس النقابة بسام زكارنة "اذا لم نتلق رواتبنا حتى يوم الثلاثاء فإننا سنفض الشراكة مع الحكومة و سنبدأ الاضراب المفتوح عن العمل".

وتعاني الحكومة الفلسطينية من ازمة مالية خانقة منعتها من تسديد رواتب موظفيها عن

يوليو في الوقت الذي كانت فيه سددت نصف الراتب عن يونيو.

ويبلغ عدد العاملين في القطاع الحكومي الفلسطيني حوالي 170 الف موظف، في الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث واصلت السلطة الفلسطينية تسديد رواتب موظفيها في قطاع غزة رغم ان غالبية هؤلاء توقفوا عن العمل منذ سيطرة حركة حماس

على القطاع في اواسط العام 2007.

وقال وزير في الحكومة الفلسطينية رفض ذكر اسمه، حيث ترفض الحكومة التعامل مع القضية عبر وسائل الاعلام، ان الاضراب لم يبدأ بعد، وان الحكومة "تعرف كيف تتحمل مسئولياتها وتدير القضية بمنتهى المسئولية".

وكان رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض وضع تقريرا مفصلا قبل ايام، امام المندوبين الدائمين في الجامعة العربية، حول الازمة المالية التي تعيشها السلطة، مشيرا الى ان حكومته بحاجة الى حوالي 300 مليون دولار للخروج من "عنق الزجاجة" على حد تعبيره.

أهم الاخبار