رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فرنسا: إطلاق شاليط سيساعد فى إعلان دولة فلسطين

عربية

الأحد, 26 يونيو 2011 08:26
القدس المحتلة- ش أ

جلعاد شالط

ادعى فرنسواز زيمرى سفير فرنسا لحقوق الإنسان، أن إطلاق سراح الجندى الإسرائيلى الأسير جلعاد شاليط، من شأنه أن يثبت للمجتمع الدولى استعداد الفلسطينيين لإعلان دولتهم فى سبتمبر المقبل.

وقال زيمرى لصحيفة "جيروزاليم بوست الإسرائيلية"، إننا نعتبر الجندى شاليط مواطناً فرنسياً، وأن الاستمرار فى أسره يعد انتهاكاً لحقوق الإنسان، على حد زعمه، مؤكداً على التزام بلاده نحو المطالبة بإطلاق سراحه.

وقالت الصحيفة، إن السفير فرنسواز

لم يذكر مع ذلك بشكل صريح ومباشر العلاقة بين الإفراج عن الجندى شاليط والموقف الفرنسى إزاء المطلب الفلسطينى بالاعتراف بدولة فلسطينية، إلا أنه أكد أن تلك الخطوة من شأنها أن تساعد الفلسطينيين على بلوغ مسعاهم.

وكان السفير الفرنسى لدى إسرائيل كريستفوس بيجوت قد زار أهل الجندى شاليط أمس السبت فى الذكرى

الخامسة لاختطافه وسلمهم رسالة من الرئيس نيكولا ساركوزى يؤكد فيها رفضه للعزلة المفروضة على شاليط من جراء أسره، داعياً حركة حماس إلى الإفراج عنه والسماح للصليب الأحمر بزيارته .

يذكر أن قوات الاحتلال الإسرائيلى تحتجز الآلاف الفلسطينيين بينهم سيدات وأطفال أسرى، وتطالب حماس بإطلاق سراح ألف فلسطينى معتقلين فى سجونها مقابل الإفراج عن شاليط، وتعثرت المفاوضات بشأن إطلاق سراح عدد من المسلحين الذين يقضون عقوبات بالسجن لمدد طويلة، والذين تقول إسرائيل عنهم، إنهم وراء بعض من أسوء الهجمات التى نفذت ضدها.

 

أهم الاخبار