رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إصلاح سياسي في الجزائر يشمل الأقلية المسيحية

عربية

الاثنين, 13 يونيو 2011 19:25
الجزائر (ا ف ب)

شارك رئيس أساقفة الجزائر السابق الأب هنري تيسيي في المشاورات من أجل الإصلاح السياسي باسم الأقلية المسيحية في الجزائر البالغ عددها نحو 11 ألفا من بين 36 مليون نسمة.

وقال تيسيي في تصريح صحفي بعد لقاء مع هيئة المشاورات السياسية
اليوم الاثنين لا شك أن الدعوة تدل على أن الجزائر منفتحة على كل المواطنين مهما كانت معتقداتهم وتياراتهم الثقافية ما دام انهم في الوطن ويشتغلون من اجل مصلحة الوطن.
وأضاف نحن كمسيحيي الجزائر نريد أن تكون لنا علاقات أخوية مع كل سكان البلد.
وهناك نحو 11 ألف مسيحي يحملون الجنسية الجزائرية، بحسب وزارة الشؤون الدينية.
ويحمل الأب هنري تيسيي 82 سنة الجنسيتين الجزائرية والفرنسية، وشغل منصب رئيس اساقفة الجزائر من 1988 إلى 2008 حين طلب احالته على التقاعد ليخلفه الأب غالب موسى عبد الله بدر الأردني الجنسية.

أهم الاخبار