رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بريطانيا تدعو مجلس الأمن لاتخاذ موقف إزاء سوريا

عربية

الأحد, 12 يونيو 2011 12:27
لندن - أ ف ب:


أكد وزير الخارجية البريطاني وليام هيج اليوم الاحد انه على مجلس الامن الدولي اتخاذ "موقف واضح" بشأن سوريا باصداره قرارا يدين القمع الذي تمارسه القوات الحكومية ضد المحتجين في هذا البلد. وفيما يتزايد الغضب الدولي من حملة القمع السورية ضد المتظاهرين قال هيج إن احتمالات صدور قرار ضد سوريا "غير مضمونة".

وقال هيج إن "الوقت حان" لأن يتحدث الرئيس السوري بشار الاسد الى الامين العام للامم المتحدة

بان كي مون.

وذكر مسئولون في الامم المتحدة أن الاسد يرفض الرد على المكالمات الهاتفية الواردة من بان كي مون الذي انتقد بشدة الرئيس السوري منذ اندلاع التظاهرات في مارس الماضى والتي خلفت 1100 قتيل على الاقل، بحسب منظمات حقوقية.

وتشعر كل من بريطانيا وفرنسا والمانيا والبرتغال بالاحباط من معارضة عدد من الدول الـ15 الاعضاء في

مجلس الامن لصدور قرار يدين سوريا. وتستمر المحادثات خلف الكواليس خلال عطلة نهاية الاسبوع.

وتعارض روسيا والصين صدور قرار كما اعربت كل من جنوب افريقيا والبرازيل والهند عن تحفظات شديدة.

وكان التليفزيون السوري قد قال إن الجيش دخل اليوم الاحد مدينة جسر الشغور بمحافظة ادلب شمال غرب البلاد لطرد "التنظيمات المسلحة" منها.

واكد وقوع "اشتباكات شديدة بين وحدات الجيش وعناصر التنظيمات المسلحة المتحصنة في محيط جسر الشغور وداخلها".

وشددت القوات السورية القمع بشكل خاص في الايام الاخيرة في محافظة ادلب (شمال غرب) على مسافة 330 كم شمال دمشق.

أهم الاخبار