دعوى دولية ضد إسرائيل ومبارك

عربية

الثلاثاء, 24 مايو 2011 18:02
كتب خالد حسن

أعلن عمال مصر فى الداخل والخارج عن تأسيس أول ائتلاف وطنى لدفع مسيرة الإنتاج وخطط التنمية وذلك فى مبادرة جديدة لتصحيح المسار الاقتصادى والاجتماعى بعد ثورة 25 يناير.

وأبدى العاملون المصريون بالخارج خلال أول مؤتمر عقد باتحاد العمال تحت عنوان "المؤتمر الأول لقوى تصحيح المسار" بحضور إسماعيل فهمى القائم بأعمال رئيس اتحاد العمال رغبتهم فى ضخ استثمارات بمشروعات إنتاجية تحقق المسار الصحيح لثورة 25 يناير فى مجالات الإنتاج والتنمية وعودة السياحة إلى معدلاتها الطبيعية .

وقال د. محمد الغريانى رئيس الرابطة العامة للمصريين بالخارج ومستشار المفوضية الأوروبية إن ائتلاف المصريين بالخارج والذين يمثلون حوالى 6 ملايين عامل تبرع

بألف دولار من كل مصرى بالخارج لإنشاء شركة وطنية بمواصفات عالمية تمت الموافقة عليها من حيث المبدأ من قبل الحكومة والمجلس الأعلى للقوات المسلحة.

وأشار إلى أن الجامعة الأوروبية قررت إبرام اتفاقية فنية مع الجامعة العمالية فى مصر لتطوير مناهج الدراسة والتدريب المهنى لتخريج عمالة فنية بمواصفات عالمية مؤهلة لسوق العمل، معلنا أنه تقرر عقد مؤتمر لتصحيح المسار ودفع التنمية يوم 25 يونيو باتحاد العمال مع توجيه الدعوة للمجلس العسكرى ومجلس الوزراء والقيادات السياسية.

وأعلن أنه بصفته رئيس مجلس القضاء الأوروبى العربى سيتوجه اليوم

إلى بروكسل لرفع دعوى قضائية أمام محكمة العدل الدولية باتهام اسرائيل بتعمد إفقار الشعب المصرى من خلال التواطؤ مع النظام السابق لسرقة مقدرات الشعب مع المطالبة بتعويض وإعادة فروق أسعار الغاز الذى يتم تصديره لإسرائيل منتقدا فى الوقت ذاته محاولات بعض القوى تحقيق مصالحها الشخصية على حساب مصالح الشعب المصرى.

ودعا المتحدث باسم مجموعة شركات بن لادن السعودية د. محمد سعد كافة الدول الخليجية إلى المساهمة فى بناء مصر الحديثة، مشيرا إلى أن شركته لديها رغبة فى البدء بمشروعات للمساهمة فى عملية التنمية.

بينما انتقد عبد المنعم العزالى نائب رئيس اتحاد العمال عدم وجود خطط واضحة من قبل الحكومة الحالية للخروج من الأزمة الراهنة، لافتا إلى أنه سيتم العمل على إبرام اتفاقيات مع الاتحادات العمالية فى دول العالم المختلفة بهدف رعاية مصالح العمال المصريين بالخارج .

أهم الاخبار