"يسار الدنمارك" يتعهد بالاعتراف بفلسطين

عربية

الخميس, 19 مايو 2011 14:09
كوبنهاجن- ا ف ب:

الفلسطينين يريدون دولة

أعلن المتحدث باسم الحزب الاجتماعي الديمقراطي اليوم الخميس أن الدنمارك ستعترف بدولة فلسطينية في حال عودة اليسار الى الحكم الذي يعتبر الاوفر حظا في الانتخابات التشريعية المقررة في نوفمبر المقبل على ابعد تقدير.

واضاف المتحدث جيبي كوفود "نعتقد منذ سنوات ان للفلسطينيين الحق في

ان يكون لهم دولة وعندما سيطلبون منا الاعتراف بها فسنقوم بذلك".

واعلن حلفاء الحزب الاجتماعي الديمقراطي، ابرز تشكيل للمعارضة، استعدادهم ايضا للاعتراف بدولة فلسطينية، الا ان وزيرة الخارجية لين اسبيرسن حذرت من عواقب مثل هذا

الاجراء الاحادي الجانب والذي يمكن ان تكون له عواقب سلبية اكثر منها ايجابية".

واضافت اسبيرسن "من الضروري ان يؤدي الاعتراف الى تحقيق تقدم سياسي فعلي ونحن لم نبلغ هذه المرحلة بعد. لهذا السبب لا أرغب في ان تكون الدنمارك وحدها من يتخذ موقفا في مسالة بهذه الاهمية"، مضيفة ان الاعتراف المحتمل "يجب ان يتم بالتنسيق مع الاتحاد الاوروبي".

 

أهم الاخبار