إدانة فلسطينية بتعليق إسرائيل لأموال الضرائب

عربية

الأحد, 01 مايو 2011 09:49
رام الله - شينخوا:

صائب عريقات

نددت القيادة الفلسطينية اليوم الأحد، بقرار إسرائيل تعليق أموال المستحقات الضريبية إلى السلطة الفلسطينية ردا على اتفاق المصالحة بين حركتي التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" والمقاومة الإسلامية "حماس"، معتبرة إياه "عملية قرصنة مالية".

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات لوكالة أنباء "شينخوا":"إن القيادة الفلسطينية تنظر إلى القرار الإسرائيلي بوقف تحويل أموال الضريبة بخطورة بالغة كونه يمثل عملية قرصنة مالية

واضحة ومفضوحة".

واستغرب عريقات مسارعة إسرائيل إلى اتخاذ إجراءات ضد تشكيل حكومة توافق وطني قبل توقيع اتفاق المصالحة وقبل إعلان تشكيل هذه الحكومة، معتبرًا أن ذلك يعد دليلاً على أن استمرار الانقسام الداخلي "كان يشكل مصلحة عليا لإسرائيل".

وأعرب عريقات، عن الرفض لأي إجراءات إسرائيلية أو ربما دولية ضد الحكومة المنوي تشكيلها

بموجب اتفاق حركتي فتح وحماس، مشيرًا إلى أنها حكومة انتقالية لمدة عام واحد وعلى العالم أجمع دعمها لتكريس خيار المصالحة الفلسطينية".

وشدد المسئول الفلسطيني، على أنه "لا يمكن تحقيق السلام ومبدأ حل الدولتين ولا يمكن الحفاظ على حل الدولتين للصراع الفلسطيني الإسرائيلي من دون التوصل إلى مصالحة فلسطينية وتكريس مبدأ الديمقراطية والانتخابات الحرة".

ذكرت صحيفة (يديعوت أحرونوت) الإسرائيلية في عددها الصادر اليوم، أن إسرائيل قررت تجميد إجراءات تحويل مستحقاتها الضريبية للسلطة الفلسطينية ردا على اتفاق المصالحة المزمع توقيعه بين فتح وحماس.

 

 

 

أهم الاخبار