رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رئيس هيئة تحقيق أهداف الثورة في تونس يهدد بالاستقالة

عربية

الأربعاء, 30 مارس 2011 20:46
أ ف ب:

هدد عياض بن عاشور رئيس أهم هيئات الانتقال الديمقراطي في تونس بعد جلسة صاخبة اضطر لتعليقها على خلفية جدل حول تعيين وزير داخلية جديد في تونس، بالاستقالة من منصبه.

واعتبر بن عاشور أن إصرار عدد كبير من أعضاء الهيئة على وجوب اتخاذ موقف من تعيين وزير الداخلية التونسي الجديد الحبيب الصيد
الذي قالوا إنه من "رموز العهد السابق"، انما هو في الواقع مسعى لتأجيل انتخابات المجلس الوطني التأسيسي المقررة في يوليو المقبل.
وقال بانفعال قبل إعلان رفع الجلسة "بكل صراحة هناك من يريد بشكل واضح تأخير الانتخابات وأنا أرفض تحمل مسئولية هذا
التوجه ونحن نريد تحقيق إرادة الشعب بتنظيم انتخابات (المجلس التأسيسي) في موعدها (..) اذا كان البعض يسعى الى ذلك فإني سأستقيل من هذه الهيئة". وكانت جلسة اليوم مخصصة في الأصل للانتهاء من مناقشة مرسوم تشكيل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، غير أن عددا كبيرا من أعضاء الهيئة أصروا على مناقشة تعيين وزير الداخلية الجديد الذي اتهمه البعض بأنه من رموز نظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

أهم الاخبار