قوات القذافي تعلن استعادتها لعدة مدن

عربية

الأحد, 06 مارس 2011 09:16
طرابلس -ا ف ب:

قوات القذافي تعلن استعادتها لعدة مدن

أعلن نظام العقيد معمر القذافي صباح اليوم الأحد أنه استعاد السيطرة على مدن رأس لانوف وطبرق في الشرق ومصراتة في الغرب، التي كان يسيطر عليها الثوار.

وأعلنت قناة الليبية القريبة من سيف الإسلام القذافي نجل الزعيم الليبي الأحد أن القوات الحكومية سيطرت على مدينتي مصراتة ورأس لانوف" المدينة النفطية الاستراتيجية".

إلا أن الثوار وصحفيين في رأس لانوف نفوا استعادة قوات القذافي للمدينة، وقال ثوار في المدينة لوكالة الأنباء الفرنسية: "لم تحدث معارك في الليل والمدينة تحت سيطرتنا".

وأضافت قناة الليبية نقلا عن مصدر عسكري قوله إن

قوات القذافي "في طريقها إلى مدينة بنغازي" معقل الثورة وكبرى مدن الشرق الليبي على بعد ألف كيلومتر عن طرابلس.

من جهته، أعلن التليفزيون الليبي الرسمي صباح الأحد "تحرير مدينة طبرق".

وأعلن التليفزيون الحكومي "تحرير" المدينة الواقعة في أقصى شرق ليبيا ويسيطر عليها الثوار من "العصابات الإرهابية".

وتحدثت قناة الليبية عن احتفالات في مدن طرابلس وسبها وسرت بهذا الحدث.

وبثت قناة الليبية لقطات "لمظاهر الفرح" من مدينتي سبها (جنوب) وسرت (شرق طرابلس) والساحة الخضراء في

مدينة طرابلس.

من جهة أخرى، تحدثت وسائل إعلام عن إطلاق نار كثيف من أسلحة رشاشة لم يعرف مصدرها صباح اليوم الأحد في وسط طرابلس.

وسمع إطلاق النار من فندق يقع في محيط وسط المدينة على بعد كيلومتر عن الساحة الخضراء.

وفي اليوم التاسع عشر من الثورة تسيطر المعارضة الليبية على شرق البلاد وتصدت أمس لهجوم مضاد شنته قوات القذافي.

من جهة أخرى، أكد معمر القذافي في مقابلة مع الإسبوعية الفرنسية "لو جورنال دو ديمانش" تأييده لإرسال لجنة تحقيق "من الأمم المتحدة أو الاتحاد الأفريقي" لتقييم الوضع في ليبيا ميدانيا.

وحتى اليوم هرب أكثر من 191 ألف شخص من أعمال العنف بينما يتوجه نحو عشرة آلاف نازح إلى الحدود المصرية، حسب الأمم المتحدة.

 

أهم الاخبار