رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إسرائيل تفرج عن الشيخ رائد صلاح بشروط

عربية

الأربعاء, 02 مارس 2011 15:27
كتب – محمد جمال عرفة:

قررت "محكمة الصلح" الاسرائيلية في جلستها اليوم الأربعاء 2/3/2011 الإفراج عن الشيخ رائد صلاح - رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني – بشروط غريبة هي : الحبس المنزلي لمدة أسبوع ،

ومنع السفر لخارج البلاد لمدة أسبوع ، ومنع دخوله قرية العراقيب لمدة أسبوع ، وكفالة مالية فعلية 3000 شيكل ، كفالة شخصية وكفالة طرف ثالث ، ولا يزال منع النشر عن تفاصيل القضية
سارياً .

وعقب المحامي زاهي نجيدات – الناطق الرسمي باسم الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني في تصريح لبوابة الوفد عبر مؤسسة الأقصي – قائلا:" هذا الاعتقال الذي تعرض له فضيلة الشيخ رائد صلاح هو أيضا اعتقال سياسي ومطاردة سياسية من الدرجة الأولى كسائر المطاردات والاعتقالات التي تعرض لها فضيلته على مدار مسيرته النضالية المدافعة

عن قضايا شعبنا والحمد لله رب العالمين، ها هو شيخنا يخرج منتصراً وتخرج الحركة الإسلامية أيضا منتصرة ويخرج الداخل الفلسطيني بقضاياه منتصراً إن شاء الله" .

وكانت سلطات الاحتلال التي تمنع الشيخ من دخول القدس لتحريضه المسلمين ضد الاستيطان ومناهضته ، قد اعتقلت الشيخ رائد صلاح يوم الثلاثاء (22/2) بتهمة حرق أحراش في قرية العراقيب التي هدمتها قوات الاحتلال عشرين مرة، وزعمت النيابة حينها أن الشيخ صلاح قام بحرق أحراش في الصحراء بتاريخ (7/2) في محاولة منها لتضخيم الأمر، ما أثار سخرية الحاضرين للجلسة آنذاك.

 

أهم الاخبار