رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الداخلية تعيد طفلا لوالده فقده‮ بعرفات

عربية

الاثنين, 22 نوفمبر 2010 16:11
كتب : محمد عبدالنبي‮‬

بدأت امس عودة اول افواج حجاج القرعة بعد آدائهم لفريضة الحج آملين على الله سبحانه وتعالى أن يتقبل صلاتهم ودعواتهم وحجتهم، ويشملهم بواسع مغفرته ليعودوا إلى مباشرة حياتهم مرة أخرى خالين من الذنوب.ومع بدء عودة ضيوف الرحمن إلى ديارهم أنشغل الجميع بكيفية الحفاظ على عهودهم التى قطعوها مع الخالق عز وجل بتجنب طريق المعصية، إلا أن المهندس عطية محمد عطية الذى يعمل بالمملكة العربية السعودية منذ أكثر من 10 سنوات، والذى فقد نجله الأصغر حسين 8  سنوات خلال يوم عرفه الا ان احد المطوفين عثر على الولد الصغير و قام بتسليمه إلى اللواء صلاح هاشم رئيس الجهاز التنفيذى للحج و رئيس بعثة حجاج القرعة و الذى قام بالبحث عن اهليته و الاتصال بهم فى السعودية و تسليم الابن لوالده .

يقول المهندس عطية إنه من مواليد مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية وله من الأبناء أربعة أصغرهم حسين 8 سنوات وأكبرهم فاطمة 24 سنة، وهو يعمل مدير مشروع بإحدى شركات المقاولات بالرياض، وقرر آداء فريضة الحج هذا العام برفقة أولاده دون زوجته التى غادرت الى البلاد

منذ حوالى 3  شهور لإصابتها بجلطة فى القلب عسى أن يمن الله عليها بالشفاء.وفى ظهر يوم عرفه، طلب نجله حسين الذهاب الى دورة المياه فذهب برفقته وانتظره بالخارج إلا أنه لم يعد، وانتظر لدقائق حتى انخلع قلبه خوفا عليه ، وكانت المفاجأة أنه عندما دخل الى دورة المياه للبحث عنه فلم يجده.

وقال المهندس عطية إنه أخذ يبحث عن نجله بجوار دورة المياه بعرفات، وجميع المستوصفات والمستشفيات بمنى وعرفات، وكذلك بأقسام الشرطة، والفنادق التى يقطن بها الحجاج المصريون، إلى أن جاءت اللحظة التى انتظرها طويلا.. مكالمة هاتفية من القاهرة من مكتب اللواء دكتور صلاح هاشم مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية الرئيس التنفيذى لبعثة حج

المصرية رئيس بعثة حج القرعة يبشره فيها بأن  نجله برفقة رئيس بعثة حج القرعة وعليه الذهاب لاستلامه.

و من جانبه روى اللواء صلاح هاشم مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية الرئيس التنفيذى لبعثة حج

المصرية رئيس بعثة حج القرعة لوكالة أنباء الشرق الأوسط قصة البحث عن حسين ؛ حيث أكد أن الدكتور فائق بيارى رئيس مؤسسة مطوفى الدول العربية أخبره بعثوره على طفل مصرى يدعى حسين جمعة زياد محمد يوم عرفه، وأنه سيقوم باستضافته بمنزله برفقة أولاده وزوجته حتى يتم العثور على والده. وأضاف اللواء هاشم أنه عقب تلقيه المكالمة اتصل مباشرة بالأمن العام السعودى

للسؤال عن وجود بلاغات فقد أطفال الا أنه لم يجد أى بلاغات بذلك، وأشار إلى أنه بالاتصال بالإدارة العامة لمصلحة الجوازات والهجرة الجنسية بالقاهرة للسؤال عن اسم الأب بعد أن تم تصحيحه فوجد أنه مقيد بمصلحة جوازات الزقازيق ، ولكن المفاجأة كانت وجود شخصين بنفس الاسم وكليهما من مدينة الزقازيق أحدهما يعمل بالمملكة العربية السعودية والآخر بإمارة أبوظبى بالإمارات ، فعاد وسأل الطفل عن اسم والدته فأخبره باسمها وهنا تم التأكد من شخصية الأب ، حيث تم السؤال عن اسم الأم لإمكانية أن يكون الشخص الآخر المقيم فى أبوظبى يؤدى فريضة الحج ويكون هو والد الطفل. وأضاف رئيس بعثة حج القرعة أنه عقب التنسيق مع اللواء مدير أمن الشرقية تم البحث عن منزل الأب فورا، تمكنت أجهزة الأمن من الوصول اليه، حيث تم مقابلة شقيقه وأعطى رقم هاتفه النقال بالسعودية، حيث اتصل به مكتبى بالقاهرة وأخبره بالعثور على نجله وانه فى أمان برفقة بعثة حج القرعة.

أهم الاخبار