الشرطة الجزائرية تحاصر مئات المتظاهرين

عربية

السبت, 19 فبراير 2011 14:33
الجزائر – رويترز :


تجمع المئات في ساحة أول مايو بالعاصمة الجزائرية تلبية لنداء التنسيقية الوطنية للتغيير والديمقراطية لتنظيم مسيرة للمطالبة بتغيير النظام. ورفع المتظاهرون شعارات "جزائر حرة ديمقراطية" و"السلطة قاتلة" و"الشعب يريدإسقاط النظام" وهو نفس الشعار الذي استخدمه المصريون في ثورة 25 يناير، فيما تعرض النائب المعارض طاهر بسباس إلى إصابة خطيرة في رأسه أثناء المظاهرة .
وقامت قوات الشرطة مدعومة بسيارات مصفحة بإغلاق كل الطرق المؤدية إلى ساحة أول مايو كما منعت عددا من المتظاهرين من الوصول إلى الساحة لانطلاق المسيرة وحاصرتهم في شارع

محمد بلوزداد.
وتمركزت قوات الشرطة في ساحة أول مايو تماما كما فعلت الأسبوع الماضي حيث كان من المفترض أن تنطلق المسيرة ابتداء من الساعة العاشرة بتوقيت جرينتش من ساحة أول مايو إلى ساحة الشهداء على مسافة أربعة كيلومترات.
ودفع المتظاهرون إلى فناء مجمع سكني حيث أحاط بهم رجال شرطة بخوذات ودروع واقية بالإضافة إلى مئات من المارة وبعض المتظاهرين المؤيدين للحكومة.
ونظم التظاهرة جماعات حقوق الإنسان وبعض نقابات العمال وحزب معارض صغير ولا تشارك أكبر القوى المعارضة في الجزائر في حركة الاحتجاج.

أهم الاخبار