رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بقدوم الوفد الوزارى العربى للتفاوض مع بشار

ثوار سوريا يرفضون المساواة بين الضحية والجلاد

عربية

الأربعاء, 26 أكتوبر 2011 17:42
كتبت- آيات عزت :

"لا للتساوى بين الضحية والجلاد"..  بهذه الكلمات عبر الثوار السوريون عن اعتراضهم على المفاوضات التى تقام اليوم بدمشق بين بشار الأسد والوفد الوزارى العربي، موضحين بأن تلك المبادرة تعطي مهلة أخرى للنظام السوري كي يسفك المزيد من الدماء، كما حمّلوا الجامعة العربية مسؤولية أمن الشعب السوري.

ومن جانبه، أصدار المجلس الوطنى السورى بيانا يدعو فيه جميع أبناء الشعب في المحافظات

والمدن والقرى السورية كافة إلى مشاركة إخوانهم في درعا وحمص ودير الزور، وغيرها من المناطق من خلال إعلان الإضراب العام اليوم الأربعاء 26 أكتوبر تزامنا مع تلك المفاوضات العربية وتعبيرا منهم على رفضهم لتلك المبادرة .
وأكد البيان أن هذا الإضراب - الذي جاء احتجاجا على ما وصفه بالوسائل الوحشية
التي يستخدمها النظام ضد المحتجين - سيكون "مقدمة لإضرابات أشمل وأكبر، وصولا إلى العصيان المدني القادر على إسقاط النظام بالقوى الذاتية للشعب السوري".

كما طالب المجلس بتدخل عربي ودولي بشكل فوري لحماية المدنيين، رافضا أي حوار مع النظام مادام يواصل حملته العسكرية ضد المتظاهرين المسالمين، على حد تعبيره.
فى هذه الأثناء استمرت قوات الأمن السورية اليوم في قصفها المدوي لبعض المدن على حمص ودرعا ودير الزور وغيرها التى خارجت اليوم فى مسيرات تندد بنظام بشار وتطالب بسقوطه.

شاهد الفيديوهات :

http://www.youtube.com/watch?v=h76LxcPD24c&feature=player_embedded

http://www.youtube.com/watch?v=v-QSSZ--mZs&feature=player_embedded

http://www.youtube.com/watch?v=K_7yDu1W9pw&feature=player_embedded

http://www.youtube.com/watch?v=1YGoPUxDeOo&feature=player_embedded

أهم الاخبار