رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

همسة طائرة

قناة السويس الجديدة .. ومدينة المطارات

عبد الخالق خليفة

السبت, 06 سبتمبر 2014 22:36
بقلم: عبدالخالق خليفة

تحتفل مصر هذه الأيام رغم قسوة وحرارة الجو والانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي وما يتبعه من توقف لكل مظاهر الحياة والعمل بشعبها وبمشروعها القومي، قناة السويس الجديدة.. تحتفل بشعبها العظيم الذي دائما ما يثبت علي مر التاريخ والعصور أنه شعب «أصيل» معطاء صابر وقادر علي تخطي الأزمات رغم عنفوانها والصعوبات رغم شدتها، والدليل علي ذلك ما تم من حصيلة شراء شهادات الاستثمار بمشروع قناة السويس الجديدة من أفرع البنوك المصرية، التي بلغت 6 مليارات جنيه في اليوم الأول فقط منها 90٪ أفراد و10٪ شركات لدرجة أذهلت محافظ البنك المركزي نفسه هشام رامز الذي أكد أن ما تم بيعه فاق كل التوقعات رغم أن مصر يومها عاشت أسوأ أيامها منذ ثورة يناير وهو انقطاع التيار الكهربائي في أكثر من نصف مساحتها.. كما تحتفي مصر بالمشروع نفسه حيث إن العمل به يتم علي قدم وساق وبصورة أذهلت القائمين عليه وتخطت أيضا كل التوقعات الموضوعة.

وفي الطيران المدني فرحة أخري يعيشها العاملون احتفالا بمشروعهم القومي أيضا وهو مدينة المطارات «ايربورت سيتي» والتي تعد نقلة نوعية لوزارة الطيران المدني حيث

إن المشروع يعد الأول في مصر والـ19 علي مستوي العالم ما يؤكد علي تبوأ مصر مكانتها في مقدمة الدول المستثمرة في مجال المطارات، أضف الي ذلك أن المشروع يوفر فرصا لأكثر من 120 ألف شاب ويدخل لمصر استثمارات تزيد علي 80 مليار جنيه ويزيد من إيرادات الدولة حيث إن العوائد المتوقعة من المشروع بقدوم عام 2040 تصل الي 422 مليار جنيه وهو دخل يعادل ميزانية بعض الدول.. ويضيف من قيمة المشروع أيضا وقوعه في قلب العاصمة القاهرة قلب مصر وقلب العالم، وإن كان يحفظ للفريق أحمد شفيق وزير الطيران الأسبق ورئيس وزراء مصر في عهد ثورة يناير ومرشح الرئاسة الأسبق أنه صاحب فكرة المشروع فإن التاريخ سيسجل للقائمين علي الطيران المدني الآن الطيار حسام كمال، وزير الطيران المدني والدكتور محمود عصمت رئيس الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية إنجاز المشروع في عهدهما حيث إن ما كان يذكر عن المشروع في ظل سابقيهم
كان مجرد تصريحات لا ترقي الي الإنجاز الفعلي، ولكن كمال وعصمت استطاعا إنجاز تحقيق فعلي للمشروع بالإعلان عن طرح قطعتي أرض للاستثمار هذا بشكل أولي. أما الثاني فهو السعي الحثيث لجذب مزيد من الاستثمارات للمشروع بالتواصل مع كافة الجهات والوزارات المعنية أو بالإعلان عنه في موقع مدن المطارات للوصول الي مختلف بلدان العالم.. الحقيقة المؤكدة أن المشروع بكل المقاييس يعد طفرة في الطيران المدني وفي شكل وأسلوب التعامل مع تلك المنظومة، خاصة أن الطيران المدني يتعلق بصناعة من أثقل الصناعات وأكثرها دقة وحرفية وهي صناعة النقل الجوي وما يتعلق بها من أنظمة ومطارات وكتل بشرية وأنظمة أمنية وعلاقات دولية، بخلاف أنه يتعلق بقطاع استراتيجي وحيوي خطير، ولذلك فإن الاستثمار به يعد إضافة جديدة نتمني أن تثمر عن مزيد من إقامة فرص العمل للشباب ووضع مصر علي خريطة الدول المتقدمة في هذا المجال خاصة أن مصر بالفعل رائدة في هذا المجال ولها دور كبير وفعال علي المستويين المحلي والدولي.
«همسة طائرة» تهنئ العاملين بالطيران المدني بمشروعهم القومي وعلي رأسهم الطيار حسام كمال رئيس منظومة الطيران المدني والدكتور محمود عصمت الذي كان له دور في خروج المشروع للنور منذ أن كان رئيسا لشركة ميناء القاهرة الجوي حتي تم إنجازه وهو رئيس للشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية واللواء محمد كامل رئيس شركة ميناء القاهرة الجوي وهنيئا لمصر بمشروعاتها القومي «قناة السويس» و«مدينة المطارات».

 

ا