كيرى: أوباما ملتزم بتحقيق سلام دارفور

عالمية

الجمعة, 07 يناير 2011 14:39
الفاشر - أ ش أ:


أعلن السيناتور جون كيري رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكى التزام الرئيس باراك أوباما الشخصي بتحقيق السلام بدار فور وقال خلال لقائه اليوم بالفاشر عثمان محمد يوسف كبر والى ولاية شمال دارفور: إن الاهتمام الامريكى بالاستفتاء على تقرير مصير جنوب السودان الاحد المقبل، لن يصرف الإدارة الأمريكية عن الاهتمام بقضية دارفور، مؤكدا اهتمام والتزام الأسرة الدولية بالعمل من اجل تحقيق السلام بالاقليم.

وعبر كيري عن تضامنه مع الحكومة السودانية في عزل الحركات المسلحة التي اعتبرها تقوم بأعمال ليست في

مصلحة مواطنى دارفور، مشيرا إلي اتصال هاتفي أجراه الرئيس اوباما مع رئيس حكومة جنوب السودان سلفاكير ميارديت حثه فيه على عدم إيواء الحركات الدارفورية المسلحة، مطالبا إلتزام الحكومة في شمال السودان بذات النهج.

ومن جهته، عبر والى شمال دارفور يوسف كبر عن ارتياحه لقرار حكومة الجنوب بطرد الحركات الدارفورية المسلحة، واصفا ذلك بالخطوة الايجابية التي ينبغي أن تتبعها خطوات عملية حقيقية وليست صورية.

وقلل كبر من أية آثار سالبة لانفصال جنوب السودان عن شماله على دارفور إذا كفت حكومة الجنوب عن إيواء الحركات المسلحة، مؤكدا اكتمال الاستعدادات تماما فى ولايته لتمكين المواطنين الجنوبيين المقيمين فيها من الإدلاء بأصواتهم.

وجدد كبر التزام حكومته بقرار الرئيس عمر البشير القاضي بعودة مفاوضي منبر الدوحة إلى الخرطوم، والعمل من أجل إحلال السلام من الداخل باعتبار انه المسرح الحقيقي للقضية واشار إلي حالات النزوح من ولاية جنوب دارفور إلى منطقة شنقل طوباى خلال الأيام الماضية بسبب حرق حركة

العدل والمساواة منازلهم وسلب ممتلكاتهمولكنه أكد أن أوضاع النازحين الجدد تحت السيطرة بعد أن تولت وكالات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية توفير المساعدات الإنسانية لهم.

أهم الاخبار