إسرائيل تحتج على تأييد هندوراس لدولة فلسطينية

عالمية

الخميس, 04 أغسطس 2011 08:55
القدس المحتلة ـ أ ش أ:

كشفت صحيفة (جيروزاليم بوست) الإسرائيلية اليوم الخميس، عن أن إسرائيل استدعت سفير هندوراس لديها

حوسا هيريرا لتعرب عن احتجاجها حيال بيان لرئيس هندوراس بورفيرو لوبو مفاده أن دولته ستدعم المساعى الفلسطينية فى إعلان دولتها .

وأوضحت الصحيفة - فى تقرير بثته على موقعها الإلكترونى - أن رئيس هندوراس دوّن بيانا على موقعه الرئاسى، عقب اجتماعه مع وزير الخارجية الفلسطينى رياض المالكى، فحواه تأييد هندوراس للمبادرة الفلسطينية فى الأمم المتحدة فى سبتمبر المقبل.

ووفقا لذلك، استدعت دوريت شافيت نائبة المدير العام لشئون أمريكا اللاتينية فى وزارة الخارجية الإسرائيلية،

سفير هندوراس إلى مقر وزارة الخارجية لتعرب عن دهشة إسرائيل وخيبة أملها، كما طلبت تفسيرا لما حدث.

وقالت شافيت "إن رئيس هندوراس خلال محادثاته مع الوزير الإسرائيلى يوسى بيليد ووزير خارجيته خلال اجتماع مع نائب وزير الخارجية الإسرائيلى دانى ايالون منذ عدة أشهر، أعربا عن إدراك وتفهم الموقف الإسرائيلى بأن إعلان دولة فلسطينية من جانب واحد سيؤدى إلى نتائج عكسية إزاء عملية السلام، فيما أكدا أن التوصل إلى تسوية لن يأتى إلا

عن طريق المفاوضات المباشرة".

كما ذكرت شافيت السفير بأن إسرائيل وقفت بجانب هندوراس منذ عامين عندما تعرضت لأزمة دستورية أدت إلى إدانة دولية واسعة، كما أكدت على التعاون الوثيق الذى تتمتع به الدولتان منذ عدة سنوات.

وأشار أحد المسئولين الإسرائيليين إلى أنه على عكس جميع دول أمريكا الجنوبية باستثناء هندوراس وكولومبيا - ومثل معظم البلدان الأخرى فى أمريكا الوسطى - لم تعترف هندوراس بدولة فلسطينية وأن إعلان لوبو يتمثل فقط فى أن هندوراس ستدعم السلطة الفلسطينية فى الأمم المتحدة.

واختتمت الصحيفة قولها "إن ليس هناك ما يدل حتى الآن على أن بيان لوبو من شأنه أن يؤدى إلى تأثير قوى فى أمريكا الوسطى ولكن هذا يعتبر بالتأكيد مصدر قلق تجاه إسرائيل".

أهم الاخبار