رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مرسي: تحديات تواجه مصر في المرحلة المقبلة

عالمية

الجمعة, 08 يوليو 2011 09:31
الشرقية - هيثم محمد:

مرسي: تحديات تواجه مصر في المرحلة المقبلة

وسط حضور أكثر من 25 ألفا من جماهير محافظة الشرقية نظم حزب الحرية والعدالة المؤتمر الجماهيري الأول مساء أمس الخميس باستاد الشرقية.

شارك في المؤتمر د.محمد مرسي رئيس الحزب ود.فريد إسماعيل أمين الحزب بالشرقية ود.حنان أمين أمينة المرأة بالمحافظة، ود.محمود خليل مدير إذاعة القرآن الكريم بالقاهرة مقدماً للمؤتمر.

أكدت د.حنان أمين أمينة المرأة بالشرقية أن حزب الحرية والعدالة ثمرة من ثمرات الثورة، كما بينت رؤي الحزب بأن الاصلاح لا يكون بالتنمية المادية فقط ولكن نهتم بالإنسان روحا ووجدانا وأخلاقاً، واشارت إلى أن السياسة يجب ان تكون مصحوبة بالاقتصاد ومقترنة بالعلم وكل هذا ينضم تحت لواء مبادئ سامية.كما أكدت علي مبدأ المواطنة واحترام حقوق الانسان كما قامت بشرح رمز حزب الحرية والعدالة.

وأكد د.فريد إسماعيل بأن حزب الحرية

والعدالة عمره أكثر من 80 عاماً مشيرا إلى أنه حزب لكل المصريين مسلمين ومسيحيين شباباً وشيوخا وأنه صاحب رسالة ومشروع كبير يهدف ان تكون مصر فوق الجميع، كما حيا الشباب والشيوخ الذين رووا أرض مصر الطاهرة بدمائهم من أجل نجاح هذه الثورة، وحيا للجيش المصري الذي حافظ علي الثورة المصرية ووقف بجانبها، كما قام بشرح مبادئ وأهداف حزب الحرية والعدالة والذي يحمل مشروع النهضة لمصر ورفعة قامتها بين دول العالم.

وأشار إسماعيل إلى إن الحزب يسعى لتنمية بشرية وصناعية، مؤكداً أن مرجعية الحرية والعدالة إسلامية تتمثل في حرية العبادة والعقيدة، كما تعني التدوال السلمي للسلطة ومحاسبة المسئولين

وعزلهم إذا قصروا في أدائهم، كما نهدف لإصلاح اقتصادي وسياسي ودستوري واجتماعي وصحي وتعليمي يهدف للنهضة التي ننشدها، واختتم كلمته بمناشدة كل القوي الوطينة والأحزاب بالترابط والاتحاد من اجل نهضة مصر وريادتها.

واكد. مرسي أنه مرت علينا سنوات صعبة انتشر فيه الظلم والفساد في شتي المجالات، إلي أن جاءت الثورة التي نجحت بفضل الله عزوجل وكرمه ومنته، واكد أن مصر مليئة بالموارد البشرية والطبيعية، والتي تضمن لها مستقبلاً باهرًا، شريطة حُسن إدارة تلك الموارد، مشدداً على اننا لابد أن نبذل قصاري جهدنا للمشاركة في النهضة وزيادة عجلة الانتاج.

ودعا د. مرسي المواطنين للذهاب لميدان التحرير غداً لأننا في حالة ثورة مستمرة حتي أن تتحقق كل أهداف الثورة مشدداً علي ضرورة الالتزام بأخلاق ميدان التحرير، وأشار إلى أن مصر تمر الآن من عنق الزجاجة الضيق، وتواجه العديد من العقبات التي يضعها امامه أعداء الوطن في الداخل والخارج، مشدداً علي ضرورة التكاتف والوحدة من أجل تخطي هذه العقبات.

أهم الاخبار