رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوباما يشيد بقرار حقوق الإنسان حول التمييز ضد المثليين

عالمية

السبت, 18 يونيو 2011 08:36
واشنطن - أ ش أ:

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

أشاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم السبت بقرار مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة بشأن مكافحة التمييز ضد مثليي الجنس عبر تشجيع المساواة بين الأفراد بغض النظر عن ميولهم الجنسية.

وقال أوباما فى بيان صحفى للبيت الأبيض: "للمرة الأولى على مدى التاريخ، تتبنى الأمم المتحدة قرارا للنهوض بحقوق الإنسان الأساسية للمثليين، مما يمثل معلما بارزا في النضال الطويل من أجل المساواة، وبداية الاعتراف العالمي بأن الأشخاص المثليين يتمتعون بنفس الحقوق غير القابلة للتصرف ويحق لهم نفس

الحماية كسائر البشر".

وأضاف: "الولايات المتحدة تقف بفخر مع الدول التى تقف ضد التعصب والتمييز وكراهية المثليين.. وينبغي أن يكون النهوض بمساواة المثليين مسئولية جميع الشعوب وجميع الأمم".

وتبنى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة القرار بأغلبية 23 صوتا مقابل 19 معارضا وامتناع ثلاثة عن التصويت.. وقد اقر القرار إثر نقاشات صاخبة اتهمت خلالها مجموعة الدول الإفريقية في المجلس برئاسة نيجيريا، جنوب إفريقيا

بالاصطفاف مع الدول الغربية.

ولدى طرحه مشروع القرار أعلن ممثل جنوب إفريقيا جيري ماثيوز ماتيلا أن "لا احد يجب أن يتعرض للتمييز أو العنف بسبب ميوله الجنسية.. وقال إن هذا القرار لا يسعى إلى فرض قيم معينة على الدول بل إلى تشجيع الحوار" حول هذا الموضوع. “

ولكن أعضاء منظمة المؤتمر الإسلامي وعلى رأسهم باكستان أعربوا عن قلقهم البالغ من هذه المحاولة لإدخال مفاهيم إلى الأمم المتحدة ليس لها أي أساس شرعي في القانون الدولي لحقوق الإنسان.

وعبر ممثل باكستان عن صدمة بلاده من هذه المحاولة التي ترمي إلى التركيز على بعض الأفراد على أساس سلوكياتهم أو ميولهم الجنسية.

 

 

أهم الاخبار