رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مجلس الأمن يناقش الأوضاع فى ليبيا

عالمية

الأربعاء, 15 يونيو 2011 20:52
نيويورك -أ ش أ:


عقد مجلس الأمن مشاورات غير رسمية وجلسة مفتوحة بشأن تطورات الأوضاع في ليبيا شارك فيها مندوبو الدول الأعضاء بالمجلس إضافة إلى ممثل خاص عن الاتحاد الأفريقي.

ودعا وزيرالشئون الخارجية والتعاون الموريتاني حمادي أول حمادي -الذي تحدث باسم الاتحاد الأفريقي-إلي ضرورة اعتماد لغة الحوار للتوصل إلي حل للأزمة الراهنة في ليبيا.

وأعرب في كلمته أمام الجلسة المفتوحة للمجلس عن قلق دول الاتحاد الأفريقي من

استمرار الوضع الراهن في ليبيا، مشيرا إلي أن "إطالة أمد العمليات العسكرية يفرض كل يوم تحديات جديدة أمام فرص التحول الديمقراطي في ليبيا،وايضا أمام أمن واستقرار الدول في المنطقة".

وقال المسئول الأفريقي "إن الموقف في ليبيا يتطلب من الأمم المتحدة وبالتعاون مع الأتحادالأفريقي العمل معا لتشجيع السلام والأمن والاستقرار،والبحث عن حل سياسي

عاجل لتفادي معاناة المدنيين،ومنع عودة المنطقة إلي حالة عدم الاستقرار والتداعيات المختلفة التي قد تنجم عنها".

وحذر حمادي أول حمادي علي أن "الدول المجاورة في شمال افريقيا وساحل الصحراء تعاني من تحمل الانعكاسات السلبية للوضع الراهن وسوف تدفع ثمنا باهظا في حالة استمراره".

وأكد علي أهمية التوصل إلي حل سياسي للأزمة بحيث "يستجيب إلي الطموحات المشروعة للشعب الليبي ويؤدي الي احلال سلام دائم في ليبيا".

وشدد علي أن التوصل الي هذا السلام الدائم يتطلب تعاونا وثيقا وتنسيقا من قبل الاتحاد الأفريقي والأطراف المعنية.

أهم الاخبار