بريطانيا تطالب بضغط عسكري على القذافي

عالمية

الخميس, 21 أبريل 2011 10:04
لندن - أ ف ب:


طالب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون خلال اتصال مع الرئيس الامريكي ورئيسي حكومتي ايطاليا وقطر بـ"أهمية ممارسة ضغط عسكري ودبلوماسي متزايد" على العقيد الليبي معمر القذافي. واتصل كاميرون هاتفيا بالرئيس باراك اوباما ورئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني ورئيس الوزراء القطري حمد بن جاسم، حسب ما جاء في بيان لرئاسة الحكومة البريطانية.

وأوضح البيان أن كاميرون شدد خلال هذه الاتصالات على "الاهمية الملحة لممارسة ضغط عسكري ودبلوماسي متزايد على نظام القذافي من اجل حماية آلاف المدنيين الذين ما زالوا يتعرضون للهجمات".

وأبلغ كاميرون محدثيه التزام المملكة المتحدة بالوقوف الى جانب المجلس الوطني الانتقالي الذي شكله الثوار الليبيون ضد معمر القذافي.

وختم البيان بالقول ان "الزعماء اكدوا على ضرورة تطبيق قرار مجلس الامن الدولي 1973 والاستمرار في ايجاد طريقة كي تكون مهمة الحلف الاطلسي لحماية المدنيين أكثر فعالية".

ومن ناحيته، أعلن البيت الابيض مساء امس الاربعاء في بيان ان اوباما وكاميرون "اتفقا على ضرورة تطبيق قرارات مجلس الامن الدولي بالكامل" وتعهدا بتصعيد الضغط الاقتصادي على نظام القذافي ،وانضمت فرنسا وايطاليا الى بريطانيا لإرسال مستشارين عسكريين الى الثوار الليبيين.

أهم الاخبار