بدء أضخم مناورات عسكرية بين أمريكا واليابان

عالمية

الجمعة, 03 ديسمبر 2010 13:05
طوكيو:


أعلنت وزارة الدفاع اليابانية أن اليابان والولايات المتحدة بدأتا، الجمعة،أكبر مناورات عسكرية مشتركة على الإغطلاق، وذلك على خلفية التوتر القائم في شبه الجزيرة الكورية.

وقال المصدر إن هذه المناورات التي تحمل اسم "السيف المشحوذ" والتي تجري في الذكرى الخمسين للتحالف الامريكي الياباني, سوف تستمر حتى العاشر من كانون الاول/ ديسمبر.

وكان من المقرر أن تجري هذه المناورات قبل عدة أسابيع أي قبل قصف كوريا الشمالية

لجزيرة كورية جنوبية في 23 نوفمبر أدى إلى مقتل أربعة أشخاص وتسبب بأخطر أزمة في شبه الجزيرة منذ الحرب الكورية.

وقال مسئول كبير في وزارة الدفاع اليابانية "إنه الوقت المناسب للتأكيد على متانة العلاقة بين اليابان والولايات المتحدة".

ويشارك في المناورات حوالى 34 ألف عنصر من قوات الدفاع الذاتي (اسم الجيش الياباني) و40

سفينة حربية و250 طائرة من الجانب الياباني، وعشرة آلاف جندي و20 سفينة حربية و150 طائرة من الجانب الأمريكي، حسب ما صرح به مسئولون في وزارة الدفاع.

وستجري هذه المناورات بشكل اساسي حول جزر شيكوكو وكيوشو وأوكيناوا اليابانية على بعد مئات الكيلومترات من شبه الجزيرة الكورية.

وتشمل المناورات تدريبات ضد الطيران والصواريخ وحماية القواعد والدعم الجوي ومناورات بالذخيرة الحية والدفاع البحري وعمليات البحث والإنقاذ.

ودعت الولايات المتحدة واليابان للمرة الأولى ضباطا من كوريا الجنوبية للمشاركة في المناورات لإظهار التضامن بين الدول الثلاث، حسبما أعلنت السلطات اليابانية.

 

أهم الاخبار