ساركوزى يتوقف عن ممارسة السياسة

عالمية

الخميس, 17 مايو 2012 18:26
ساركوزى يتوقف عن ممارسة السياسة نيكولا ساركوزي
باريس (ا ف ب):

سيتوقف الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي الذي خسر في انتخابات 6 مايو الجاري امام الاشتراكي فرنسوا هولاند عن ممارسة اي نشاط سياسي كما لن يترشح الى اي انتخابات، وذلك وفقا لما أكده مستشاره سابقا هنري جينو اليوم الخميس.

وقال جينو ان ساركوزي "لم يرحل وهو يشعر بانه يمكنه ان يقدم العون" في المجال السياسي، لان ذلك سيكون ""خطأ فادحا". وتابع "التاريخ سيقرر لاحقا، انا اجهل ما سيكون عليه الامر، وهو كذلك".
وقال وزير العمل السابق كزافييه بيرتران المقرب من ساركوزي "على حد علمي به، اظن ان نيته واضحة، وانه يترك الحياة السياسية".
وتابع في مقابلة مع اسبوعية فالور اكتويل "اسر لنا بانه يحتاج الى الراحة وقضاء الوقت مع المقربين منه،

مع عائلته على الاخص. كما يريد التفكير في ما سيفعل لاحقا، اي حياته المهنية. وبعد العودة من العطلة سيعلن مشاريعه".
وظل الرئيس السابق المحافظ البالغ 57 عاما غامضا بخصوص نواياه منذ خسارته.
وقال في اثناء حملته انه في حال الخسارة "لن تسمعوا بي على الاطلاق" في اشارة الى نيته التوقف عن تعاطي السياسة. لكنه مساء خسارته اعتمد صيغة اكثر غموضا متحدثا عن "مشاركة مختلفة" وانه سيعود "فرنسيا بين الفرنسيين".
ومن المفترض ان يتمتع ساركوزي بمقعد في المجلس الدستوري حيث يخصص له الدستور مقعدا كرئيس سابق. كما يتوقع ان يستأنف مهنته في محاماة الاعمال علما انه احتفظ باسهمه في مكتب المحاماة الذي اسسه مع شريكه ارنو كلود قبل 25 عاما.

أهم الاخبار