رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و.بوست:أوباما يرفض زواج الشواذ

عالمية

الثلاثاء, 08 مايو 2012 19:51
و.بوست:أوباما يرفض زواج الشواذ
كتبت ـ أماني زهران:

قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية إن تأييد "جوزيف بايدن" نائب الرئيس الأمريكي باراك أوباما وعدد من كبار مسئولي الإدارة الأمريكية لزواج الشواذ يكشف عن الانقسامات الداخلية في البيت الأبيض، بعدما أبدى الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" اعتراضه التام على مثل هذا النوع من الزواج.

وقال نائب الرئيس "بايدن" عندما سُئل عن وجهات نظره بشأن زواج المثليين، وقال إن زواج الشواذ جنسيا والمثليين حق شخصي، ووافقه في هذا الرأي وزير التعليم "آرني دنكان"، الذي اعتقد أن الأزواج من نفس الجنس يجب أن يتمتعوا بكامل حريتهم وأن يحصلوا

على كامل حقوقهم كأزواج طبيعيين.
وأشارت الصحيفة إلى أن هذا الأمر وهذه التعليقات على ما يبدو أنها ليست بهذه البساطة بالنسبة للرئيس أوباما، حيث إنه بتأييد العديد من المسئولين في البيت الأبيض لزواج الشذوذ يكون قد وقع أوباما تحت ضغوط متزايدة للانحياز إلى واحدة من أكثر المناقشات السياسية والعاطفية والاجتماعية استقطابا للعصر الحديث، وقال "أوباما" إن وجهات نظره تحمل الأفكار المتطورة، لكنه لم يصل إلى حد تأييد مثل هذه الأمور
التي اقترحها عليه مسئولو الإدارة.
وقال عدد من الأشخاص على مقربة من البيت الأبيض إن هذه الحلقة من النقاشات كشفت التوترات الداخلية داخل إدارة أوباما بين أولئك الذين يريدون موافقة الرئيس قبل انتخابات الرئاسة في نوفمبر وغيرهم من الذين يقلقون بشأن رد الفعل السياسي في حال رفض الرئيس الأمر، وليس فقط بين المحافظين والناخبين من الطبقة العاملة، ولكن بين الأمريكيين الأفارقة الذين يمثلون الدعم الأكبر لأوباما والأكثر ولاءً له ولكن تميل لمعارضة مثل هذه الأمور.
ولفتت الصحيفة إلى أن الاستراتيجيين للمرشح الجمهوري "ميت رومني" يعتقدون أن التركيز المستمر على مسألة زواج الشواذ يمكن أن يساعد في توحيد ائتلاف المحافظين في ترشيحه، وخاصة في الولايات الأمريكية الرئيسية المتأرجحة مثل ولاية ايوا.

أهم الاخبار