أسانج يخشى إعدامه بأمريكا

عالمية

الثلاثاء, 11 يناير 2011 17:58
لندن – وكالات:


أعرب جوليان أسانج مؤسس موقع "ويكيليكس" الإلكتروني اليوم الثلاثاء عن إمكانية تسليمه للولايات المتحدة وأن يواجه عقوبة الإعدام فيها. وقال محامي أسانج إن هناك خطرا حقيقيا محدقا بموكله بإمكانية أن تسعى الولايات المتحدة إلى تسلمه بسبب ما قام بتسريبه من برقيات دبلوماسية أمريكية من خلال موقعه الأمر الذي تسبب في حرج كبير لواشنطن مع عديد من دول العالم.

وكان أسانج مثُل اليوم أمام محكمة

بلمارش البريطانية التي قررت مثوله أمامها مجددا للنظر في طلب السويد بترحيله بسبب اتهامه بارتكاب جرائم جنسية مع امراتين.

وظهر أسانج مرتديا بدلة سوداء ورباط عنق من نفس اللون خلف شاشة زجاجية في محكمة بلمارش خلال الجلسة التي استمرت لأقل من نصف ساعة ، والتي سيمثل أمامها مجددا في السابع من فبراير

وأوضح أسانج أن منظمته ستمضي في نشر الوثائق التي بحوزته رغم معركته القانونية ، حيث قال موقع "ويكيليكس" إنه يعتزم نشر وثائق تشير إلى "ممارسات غير أخلاقية" في بنك أمريكي كبير يعتقد على نطاق واسع أنه بنك أوف أمريكا.

واعتقلت الشرطة البريطانية أسانج الشهر الماضي بناءً على أمر اعتقال أوروبي أصدرته السويد عقب مزاعم المرأتين وهما من المتطوعين في ويكيليكس.

وبعدما قضى تسعة أيام في السجن أفرج عن أسانج بكفالة يوم 16 ديسمبر بعدما جمع أنصاره 200 ألف جنيه استرليني (312 ألف دولار).

 

أهم الاخبار