رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رئيس وزراء باكستان يدعو المتشددين لنبذ العنف

عالمية

الثلاثاء, 11 أكتوبر 2011 18:40
إسلام آباد - أ ش أ:

أكد رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني اليوم الثلاثاء أن رخاء بلوشستان مرتبط بالسلام، وطالب المتشددين بنبذ العنف والعمل من أجل تقدم باكستان.

وفي كلمة وجهها إلى حفل تخرج المجندين في الجيش الباكستاني من إقليم بلوشستان الجنوبي الغربي المتاخم لإيران وأفغانستان، دعا جيلاني المتشددين إلى اختيار طريق السلام، لأنه السبيل الوحيد لتقدم شعب بلوشستان وباكستان.

ونبه جيلاني في العاصمة الإقليمية كويتا التي يزورها حاليا إلى أن أجندة هؤلاء الإرهابيين والمتطرفين هي بالتأكيد ضد باكستان وحثهم على الابتعاد عن

هذا المسار.

وقال إن أولئك الذين سيختارون عدم الإصغاء إلى هذه النصيحة عليهم أن يفهموا أنهم قد يؤخرون بذلك تقدم ورخاء شعب بلوشستان، لكنهم لا يمكن أن يحرموا الناس لفترة طويلة من بدء مشوار التنمية.

ولفت جيلاني إلى أن باكستان تمر بمفترق طرق بالغ الأهمية، وأعرب عن أسفه لأن البعض اختار طريق الإرهاب الذي يسىء للبلاد وإلى دين الإسلام. وقال إن الحكومة تخطط لتوفير فرص عمل

لعشرين ألف شاب من بلوشستان .

وبعد انتهاء حفل تخرج المجندين البلوش، تحدث جيلاني إلى مندوبي الصحف والإعلام عارضا على أفغانستان تقاسم المعلومات المخابراتية للتحقيق في اغتيال رئيس مجلس السلام والرئيس الأفغاني السابق برهان الدين رباني لكشف العناصر المتورطة في الاغتيال.

وقال جيلاني إن اغتيال رباني قد سبب صدمة شديدة لباكستان، وعرض التعاون الكامل مع حكومة أفغانستان بشأن التحقيق في اغتيال الرئيس الأفغاني السابق.

وقال جيلاني إن باكستان تعمل على بلورة استراتيجية مشتركة مع أفغانستان لمكافحة الإرهاب في المنطقة.

وفي معرض إشارته إلى العلاقات الباكستانية الأمريكية، قال إن العلاقات بين باكستان والولايات المتحدة في تحسن وتعزيز مطردين، كما أنها تسير في اتجاهات إيجابية.

أهم الاخبار