رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اعتقال شخصين يشتبه بتمويلهما الإرهاب بفنلندا

عربى وعالمى

السبت, 17 سبتمبر 2011 14:41
هلسنكي - أ ف ب:

قال مسئولون بالشرطة والاستخبارات الفنلندية اليوم السبت إن شخصين اعتقلا في هلسنكي للاشتباه بتمويلهما وتجنيدهما أفرادا لخدمة الارهاب، تربطهما صلات خارجية غير انهما لم يخططا لهجمات داخل فنلندا.

ونقلت صحيفة ايلتا-سانومات اليومية عن مصادر بالشرطة لم تحددها قولها إن المشتبه بهما صوماليان حصلا على الجنسية الفنلندية.
وقال اولي كولستلا من جهاز الاستخبارات الفنلندي سوبو في مؤتمر صحفي إن القضية التي نحقق فيها تتعلق بدعم الارهاب وليس بتنفيذ عمل ارهابي، مشيرا الى انه ليس هناك ما يدعو للخوف في فنلندا.
وقال رئيس دائرة التحقيق في الشرطة كاي-اريك

بيوركفيست إن المشتبه بهما هما رجل وامرأة من اصول اجنبية وتربطهما صلات بتنظيمات في الخارج، من دون كشف مزيد من التفاصيل.
واضاف ان الشرطة تحقق في شأن عدد من الاشخاص وانها اعتقلت اثنين فقط.
وقال جهاز الاستخبارات إن التحقيق بدأ في 2009 على أثر فحص اعتيادي كانت تقوم به الشرطة.
وقالت الشرطة أمس الجمعة إن الاثنين اعتقلا في السابع من سبتمبر الجاري وان السلطات قامت بعمليات تفتيش لمنازل ومواقع اخرى في العاصمة.
وقالت الشرطة إن عمليات الدهم والاعتقال تمت بعد فترة مراقبة طويلة قامت بها اجهزة الاستخبارات.
وفي يناير الماضي اعلنت اجهزة الاستخبارات الفنلندية انها تراقب عشرات من سكان البلاد يقيمون اتصالات بحركة الشباب الاسلامية في الصومال.
وكان ليينو ليهتو-سليافارا المتحدث باسم الشرطة الفنلندية المسئولة عن الاستخبارات قد قال "ثمة مجموعة صغيرة من الاشخاص الذين يجرون اتصالات بحركة الشباب. وقد حددنا عشرات الاتصالات".
ويأتي اعلان هذا الامر بعد اقل من اسبوع من اعتقال الشرطة في السويد اربعة اشخاص اشتبهت بإعدادهم لهجوم ارهابي في غوتبورغ، ثاني مدن السويد.
وتقول وسائل الاعلام السويدية إن المشتبه بهم تربطهم صلة بحركة الشباب.
وفي وقت لاحق تم سحب تهمة الارهاب بحق المشتبه بهم الاربعة الذين لا يزالون يواجهون اتهامات بالتخطيط للقتل.

أهم الاخبار